, ,

“طيران الإمارات” مستهدفة من قراصنة “الأنونيموس” في المونديال


5e3503898212af32f2487cc3e533bf36

يستعد  قراصنة “الأنونيموس” لشن هجمة الكترونية على مجموعة من الشركات الراعية لبطولة كأس العالم في البرازيل ومن بينها طيران الإمارات، وذلك للاحتجاج على الإنفاف الباذخ على مباريات كرة القدم في بلد يكافح من أجل توفير الخدمات الأساسية للمواطنين.

وقال أحد أعضاء مجموعة “الهكرز” التي تطلق على نفسها اسم “لتشي كومودور” : “لدينة خطة للهجوم، ولقد أجرينا بالفعل اختبارات في وقت متأخر من ليلة أمس لمعرفة أي من المواقع هي الأكثر ضعفاً”.

وتابع الهكر من خلال محادثة على “سكايب” من موقع مجهول : “هذه المرة سنستهدف بالهجوم الشركات الراعية لكأس العالم”، ولدى سؤاله عن أسماء هذه الشركات ذكر كلاً من أديداس وطيران الإمارات وكوكا كولا وبدوايزر.

anonymous-fifa-world-cup-2014-potential-target-list

وفي الوقت الذي لم تتمكن فيه وكالة رويترز الإخبارية التي أجرت المحادثة من التأكد من هوية “الهكر” وجدية تهديداته، رفضت أي من الشركات التي ورد اسمها من ضمن الشركات المستهدفة التعليق على الموضوع.

ويشكل التهديد بشن هجمات إلكترونية مصدر قلق آخر للمنظمين للحدث الكروي العالمي الذي ينطلق في 12 يونيو الجاري في البرازيل، يضاف إلى العديد من المشاكل الأخرى التي تهدد بفشل المونديال ومن بينها التأخير في إنجاز الملاعب قبل أيام قليلة من انطلاق صافرة البداية لأول مباراة في المونديال، بالإضافة إلى الاحتجاجات الواسعة التي تشهدها البلاد ضد الحدث والمخاوف الأمنية التي تقض مضجع المسؤولين.

وفي الأسبوع الماضي، هاجم مجهول شبكات الكمبيوتر لوزارة الخارجية البرازيلية و تسربت العشرات من رسائل البريد الإلكتروني السرية وتم نشر 333 وثيقة إلى وسائل الإعلام، وذلك في حادثة تعتبر أكبر عملية اختراق وتجسس في البلاد بعد حادثة تجسس وكالة الأمن القومي الأمريكية على اتصالات رئيسة البلاد ديلما روسيف.

وتشمل الوثائق المسربة محادثات بين المسؤولين البرازيليين ونائب الرئيس الأمريكي جو بايدن خلال زيارته إلى البرازيل في شهر مايو من العام الماضي، بالإضافة إلى قائمة بأسماء وزراء الرياضية الذين سيحضروا كأس العالم