, ,

فيديو| بائع البسكويت.. الطفل الذي فجرته براميل الأسد في حلب


b9760e61-7772-4fb7-b456-e27ef2e36986_4x3_690x515

تناقل ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي صوراً لطفل كان يبيع البسكويت في شوارع حي بستان القصر في حلب، وقد مزقت جسده طائرات الأسد أول أمس الجمعة بعد قصف بالبراميل المتفجرة.

بائع البسكويت  طفل لم يتجاوز الـ10 سنوات من العمر، كان يتنقل بين شوارع حي بستان القصر في حلب بحثاً عن الرزق، عبر بيعه للبسكويت، ولكن طائرات الغدر لم تسمح له أن يستمر بالحياة لإعالة أسرته التي تعتمد عليه في تأمين لقمة العيش.

رحل الطفل البريء الذي يدعى “مصطفى عرب” جراء قصف طيران النظام الحربي لحي بستان القصر بصاروخ فراغي، عقب إلقاء برميل متفجرات قرب إشارات مرور حي بستان القصر.

سكان الحي عبروا عن سخطهم من مواصلة قوات النظام استهداف منازل المدنيين الحي بالبراميل، والصواريخ ما يودي بحياة عشرات الأطفال من أصدقاء “بائع البسكويت”.

الطفل الشهيد (مصطفى عرب) أكبر أشقائه وكان يتجول في الحي مع أخيه الأصغر الذي شاهد مقتل أخيه بعينه، وأفاد الناشطون أن الطفل كان يرفض التسول، أو أن يأخذ نقود شفقة من أحد، وكان عصامياً ومكافحاً يعمل لساعات طويلة كي يؤمن لقمة العيش لأسرته الفقيرة.