,

إماراتي يتكفل بعلاج خادمته من السرطان


d--

عندما علمت الخادمة حاجو جارا تولو، 38 عاما من اثيوبيا، بأنها مصابة بمرض السرطان في اللسان، لم يكن قلقها الأول على صحتها فحسب بل على مصدر رزقها وتكاليف العلاج.

لكن اللفتة الكريمة من كفيلها المواطن بددت قلقها، حيث قرر شبيب الهاجري، 60 عاما من منطقة الرحبة بأبوظبي، أن يتكفل بعلاجها في أبوظبي وخصص 150 ألف درهم للعملية الجراحية والمتابعة الطبية بعدها والتي لا يغطيها تأمين الخادمة.

ووصف الهاجري تولو بأنها فرد من عائلته وقرر أن يتكفل أيضا بتكاليف سفرها إلى اثيوبيا لمدة 6 أشهر لزيارة أبنائها الخمسة هناك وزوجها بعد استعادة عافيتها، كما وظّف السيد الهاجري خادمة أخرى كي تهتم بالخادمة تولو، حتى تتعافى من العملية الجراحية.

وقال السيد الهاجري: ” تعيش الخادمة معنا منذ 3 سنوات وهي كفرد من أفراد العائلة وبمثابة أم ثانية لأطفاله، وعندما علِمت بموضوع مرضها طلبت السفر لبلدها لتلقي العلاج لكنني رفضت لأن العلاج هناك غير متطور “.

ونوه إلى اهتمام أفراد أسرته ايضا بحالة تولو، حيث قرروا تجميع المال لعلاج الخادمة في حال عدم تغطية التأمين الصحي للعملية الجراحية بحسب صحيفة ذا ناشيونال.

وقد أثارت المعاملة الطيبة من قبل السيد الهاجري وأسرته للخادمة استغراب وفرح الجميع في مستشفى المفرق حيث تلقت تولو علاجها، خاصة وأنّ الهاجري ظل في رواق المستشفى حتى انتهت العملية الجراحية لتولو وتأكد من سلامتها ونجاح العملية.