,

افتقاد الإنارة يحول طريق العين- صلالة إلى شارع للموت


1hqluh

أكد مواطنون ومقيمون في العين أن أهم أسباب وقوع الحوادث المميتة على الطريق الرابط بين الدولة ومنطقة صلالة بسلطنة عمان، افتقاد الطريق لأعمال الصيانة الدورية والرقابة المرورية والإنارة، إضافة للسرعة الزائدة التي يقود بها البعض تحت تأثير الإرهاق والسهر، في طريق يبلغ طوله أكثر من 1000 كيلومتر.

وقالت علياء جمعة الغافري إن هناك مجموعة أسباب تتكرر بسببها المآسي الإنسانية التي يتعرض لها مستخدمو الطريق من المواطنين الذين يستغلون أيام الإجازات والمناسبات للسفر إلى منطقة صلالة، وترى الغافري أن القيادة تحت تأثير السهر والإرهاق ليلا، أحد الأسباب التي تؤدي لوقوع حوادث مميتة، إضافة لافتقاد الطريق إلى مقومات السلامة المرورية.

ونصحت الغافري السياح والمتنزهين الذين يرغبون في الذهاب إلى صلالة بتجنب السفر ليلًا، لتلافي المخاطر الكبيرة التي قد تواجههم على الطريق نتيجة الظلام الدامس، واتباع إجراءات السلامة المرورية للقيادة العامة لشرطة أبوظبي والتي تتعلق بضرورة فحص إطارات المركبة والتأكد من صلاحيتها بحسب صحيفة الاتحاد.

من وجهة نظره، أرجع عبد الرحمن أحمد المعمري أسباب الحوادث الخطرة على طريق العين صلالة إلى تفضيل السائقين للسفر ليلاً، رغم عدم توفر إضاءة على الطريق، مطالباً الجهات الرسمية بضرورة إطلاق حملة توعوية للسائقين على المنافذ الحدودية، تتعلق بإجراءات السلامة المرورية، والتأكيد على التزامهم بالسرعات القانونية.

وقالت المواطنة منى مانع العتيبة من خلال معرفتها للطريق إنه ينطوي على خطورة بالغة، ما يستوجب معه أخذ الحيطة والحذر من قبل السائقين، وتكثيف دوريات الشرطة والمرور، لإحكام الرقابة على السائقين المتهورين، وتحذيرهم من تداعيات بعض الممارسات السلبية كالسرعة الزائدة والقيادة تحت تأثير النعاس والارهاق الشديد ما يضاعف احتمالات تعرضهم للحوادث.