,

بالصور| من داخل غوانتانامو..أكثر السجون إثارة للجدل في العالم


نشرت صحيفة دايلي ميل البريطانية مجموعة صور من داخل معتقل “جوانتنامو”، التقطها المصور “مات سبيرك” الذي رافق الصحفي “شون رايمنت” في زيارة إلى السجن مؤخرًا، استهدفت الكشف عن بعض خبايا المعتقل، الذي لطالما كان موضع اهتمام من مراقبي المشهد السياسي في العالم.

ودخلت عدسة المصور إلى الزنازين الانفرادية، التي يعيش فيها سجناء محتجزون دون محاكمة منذ سنوات، ومن بينهم السعودي المنشأ وحامل الجواز البريطاني “شاكر عامر”، الذي ألُقي القبض عليه في أفغانستان عام 2002، وتقرر إطلاق سراحه عام 2007، غير أنه لم يزل يقبع داخل زنازين المعتقل الشهير.

كما استعرضت الصور تفاصيل المعتقل، بما في ذلك المطبخ والطهاة وغرف الطعام وغرف الاستجواب في معسكر” X-Ray”، فضلاً عن أماكن تجمع السجناء للطعام، والعيادات، والمكتبات.

ويحوي معتقل “جوانتنامو” حاليًا 149 معتقلاً، من 21 دولة مختلفة، وعلى الرغم من وعد الرئيس الأمريكي “باراك أوباما” بغلقه عام 2008، فإنه لا يزال مفتوحًا حتى الآن، غير أن “أوباما” قد وافق على صفقة إطلاق سراح خمسة أسرى ينتمون إلى ” طالبان”، الشهر الماضي، مقابل استرداد جندي أمريكي، كان أسيراً لدى “طالبان”.