,

بسبب داعش.. طيران الإمارات تتفادى التحليق فوق العراق


2013-01-A380-Expo-2020-Decal-1

أعلنت شركة طيران الامارات أنها ستتفادى التحليق فوق العراق تحسبًا لاطلاق صواريخ، وذلك بعد تحطم الطائرة الماليزية فوق اوكرانيا، حسب ما اعلن رئيس الشركة تيم كلارك.

وقال كلارك في صحيفة تايمز التي صدرت الاثنين، “علينا اتخاذ اجراء ومواجهة الامور”. واضاف أن “هذا أحد الامور التي تثبت للرأي العام أننا نأخذ الامور بجدية”.

وعليه، ستبدأ الشركة بحلول اسبوع الى عشرة ايام الالتفاف حول المجال الجوي العراقي الذي يصادف على الطريق المباشرة بين دبي واوروبا، بحسب الصحيفة البريطانية.

ويأتي القرار بعد تحطم طائرة بوينغ 777 تابعة للخطوط الجوية الماليزية وعلى متنها 298 شخصاً كانت تقوم بالرحلة ام اتش 17 بين امستردام وكوالالمبور في 17 تموز/يوليو في منطقة خاضعة لسيطرة الانفصاليين بشرق اوكرانيا.

ويواجه العراق هجومًا يشنه مقاتلون اسلاميون متطرفون بقيادة جهاديي تنظيم الدولة الاسلامية “داعش” الذين يسيطرون منذ يونيو على مناطق واسعة من الاراضي.

وتابعت صحيفة تايمز أن الولايات المتحدة تقوم بالتحقيق لمعرفة ما اذا كان هؤلاء المقاتلون الاسلاميون قد استولوا في سوريا على صواريخ قادرة على اسقاط طائرة مدنية خلال تحليقها.