,

صورة| تهديد مغني بريطاني بالقتل بعد تأييده لفلسطين عبر تويتر


778888

تلقى المغني الشاب البريطاني الجنسية زين مالك تهديدات بالقتل بعد تأييده للقضية الفلسطينية عبر تغريدة كتبها على تويتر، حيث انضم زين مالك إلى عدد من مشاهير العالم الذين غردوا عبر حساب تويتر الخاص بهم من أجل غزة وفلسطين، الأمر الذي أغضب عددا كبيرا من المتعاطفين مع العدوان الاسرائيليين، خصوصا هذه الأيام التي تتعاظم فيها حركة التضامن العالمية مع الشعب الفلسطيني وضد العدوان الاسرائيلي على غزة.

وكتب زين مالك، وهو عضو في الفرقة الإنجليزية العالمية ون دايركشن (One DIRECTION)، عبر حساب توتير الخاص به والذي يتابعة أكثر من 13 مليون متابع: “FreePalestine” (الحرية لفلسطين).

في أعقاب التغريدة التي وصل عدد “الريتويت” بها أكثر من 145 ألف ريتويت، تناولت عدد من المواقع الاسرائيلية الموضوع، منها مجلة “روش إيحاد” الشبابية التابعة لصحيفة “يديعوت أحرونوت”، التي كتبت أن تأييد مالك للفلسطينيين يأتي على ما يبدو بسبب أصوله الباكستانية وكونه مسلم، وأنه متأثر ببيئة لا تعرف صورة الوضع الحقيقي ولا انعكاسات ما يكتبه مالك عبر التويتر.

وعقب العديد من الاسرائيليين على الخبر بضرورة شن حملة ضد مالك كي يتراجع عما كتبه، كما حصل مع مشاهير آخرون مثل ريهانا، حتى مادونا والتي تعتبر مؤيدة لاسرائيل أصرت أن تكتب توضيحا بعد تغريدة قالت فيها أن قتل أطفال غزة يجب أن يتوقف.