,

فيديو| عضو هيئة كبار العلماء: نعترف بالكسل ونحتاج إلى توجيه


6cb1e57e-2a0f-4d9f-9b2e-ca8e7ddc4310

أكد عضو هيئة كبار العلماء الشيخ عبدالله المنيع أن ما قاله خادم الحرمين الشريفين من وجود كسل وتقصير في العلماء والدعاة بالمملكة هو حقيقة، مناشداً مفتي المملكة الشيخ عبدالعزيز آل الشيخ التحرك لإزالة ذلك.

وقال المنيع في مداخلة ببرنامج “فتاوى” بالقناة السعودية الأولى: “مليكنا – حفظه الله – تحدث إلينا وذكر أننا في حال من التقصير وفي حال من الكسل، والواقع أن ما تفضل به هو عين الحقيقة، ونحن نعترف بذلك”.

وأضاف: “نأمل من سماحة المفتي الذي هو مرجع لنا أن يزيل عنا معشر إخوانه هذا الكسل وهذا الفتور وهذا التخلف، فنحن في حاجة إلى توجيه وإلى تبصير وإلى توعية وإلى بيان”.

وتابع: “نأمل من سماحة المفتي أن يكون لديه من النشاط ومن الشعور بمسؤوليته ما يزيل عنا هذا الكسل الذي لا نبرّئ أنفسنا من وجوده بيننا، وعلينا أن نستشعر مسؤوليتنا تجاه إخواننا، فلا نريد أن نضلل بهم، ولكن ننير لهم السبيل ونبين ما عليه الذين قد يسير خلفهم الشباب ويغررون بهم من شبهات باطلة ودعاوى مضللة”.

وأكد المنيع أن ذلك بات متحتماً على العلماء، خاصة أن خادم الحرمين وكافة أقسام حكومته لم يقصروا في تأمين أي شيء من شأنه التوعية والتوجيه والتبصير للحفاظ على أمن هذه البلاد.