,

“الجزيرة” تسيئ للسعودية وتتهمها بالتواطؤ مع الحوثيين


349

سنيار: في خرق آخر لاتفاق الرياض الذي وقعت عليه قطر، أساء موقع قناة الجزيرة للمملكة العربية السعودية عبر مقال للكاتب الفلسطيني ياسر الزعاترة، الذي ذكر أن ما حصل في صنعاء من سقوطها في يد الحوثيين ماهو إلا نتاج تواطؤ من الرئيس اليمني شخصيا، وبترتيب مع رعاة المبادرة الخليجية.

وأضاف في مقاله أن رعاة المبادرة الخليجية “وهم ( السعودية والإمارات والبحرين والكويت وسلطنة عمان) يعتبرون أولويتهم مطاردة الثورات والإسلام السياسي السنّي، بل وتلقين الشعوب درسا بليغا حتى لا تفكر في الثورة من جديد.

وأضاف “أنهم أنفسهم من أرسلوا الجنرال حفتر إلى ليبيا، وها إنه يتركها نهب الفوضى والدمار، من دون أن يتمكن من حسم الموقف، بل ولا حتى الاقتراب من ذلك في الأمد القريب، إذ مدَّ مهلة الشهر لإنجاز المهمة إلى ثلاثة شهور، فكان أن انتهت أيضا، وها إنه يمددها لستة شهور دون أفق حقيقي للحسم.”

وجاء في مقاله: “تصريحات وزير الخارجية الإيراني -عقب لقائه سعود الفيصل في نيويورك وقوله إن “صفحة جديدة قد فتحت بين البلدين”- ما لبثت أن طرحت شكوكا حول تفاهم بين الطرفين على ما جرى على اليمن، وتساؤلا حول ما إذا كان سيشمل سوريا لاحقا أم لا؟”.