,

التأثير على أرباح شركات الإتصالات يدفع لحظر “فايبر”


viber-desktop-app

أفادت “هيئة تنظيم الاتصالات”  بأن خدمة برنامج “فايبر” للاتصالات المجانية، كانت وما زالت محظورة في دولة الإمارات، ولم يكن مصرحاً استخدامها، ليتم إيقافها.

و شددت “هيئة تنظيم الاتصالات”، على أن السياسة التنظيمية الخاصة بخدمات الاتصال الصوتي عبر بروتوكول الإنترنت، تنص على السماح فقط لمؤسسة “اتصالات” وشركة “دو” المُرخص لهما من تقديم خدمات الاتصالات في الدولة، وما زالت هذه السياسة قائمة، ولم يطرأ عليها أيّ تعديل بحسب صحيفة الاقتصادي الإمارتية.

وكان التطبيق قد توقف عدة مرات خلال الأيام الأخيرة مما أثار جدلاً بين المستخدمين حول إيقافه، ولا يزال التطبيق يعمل حتى هذا الوقت مما يضع علامة استفهام حول تطبيق الحظر بشكل فعلي.

وقال مصدر من هيئة تنظيم إتصالات لصحيفة الإمارات اليوم إلى أن هناك مخاوف من جانب المشغلين من تأثير تقديم هذه الخدمة بشكل كبير في أرباحهما، خصوصاً أن تنامي استخدام «فايبر» لإجراء المكالمات الدولية خلال الأشهر الماضية، قلل بالفعل من إيرادات المكالمات الدولية عبر شبكتي المشغلين «اتصالات» و«دو»، إذ انخفضت بنسبة 13% في عام 2013 مقارنة بعام 2012، ومن المنتظر تزايد الانخفاض خلال العام الجاري لتتجاوز 15% مقارنة بعام 2013.

يذكر أن تطبيق “فايبر” هو أحد التطبيقات المجانية التي تتيح الاتصال الصوتي والمحادثات الكتابية بين المستخدمين، ولا يحتاج سوى إلى توفر شبكة واي فاي ويتم تفعيله على رقم المستخدم للاستفادة من خدماته المجانية.