,

اعترافات المشتبه به في الاعتداء على الشقيقات الإماراتيات بلندن


اعترف فيليب سبينس (32 عاماً) بمهاجمة 3 إماراتيات في فندق كمبرلند في لندن لكنه أنكر محاولة قتلهن قبيل محاكمته هذا الأسبوع بتهم الشروع بالقتل مع رجل آخر يدعى توماس أيفريمي.

واعترف سبينس بمهاجمة الضحايا بمطرقة يوم 6 أبريل الماضي ويواجه تهماً بمحاولة الشروع بقتل السيدة الإماراتية عهود النجار التي كانت في غرفتها بعد عودتها من رحلة تسوق مع شقيقتيها خلود وفاطمة، وتبدأ اليوم محاكمة المتهم إلى جانب شريكه توماس إيفريمي الذي يواجه تهم السلب بالسلاح بعد قيامه بسحب آلاف الجنيهات من بطاقات بنكية مسروقة، أما الرجل الثالث وهو جيمس موس فقد اعترف بتهم الاتجار بسلع مسروقة بحسب ما ذكرت صحيفة أرابيان بيزنس نقلاً عن دايلي ميل البريطانية.

وأثارت حادثة الاعتداء التي أصيبت منها 3 شقيقات إماراتيات جراء محاولة لسرقتهن في الفندق الذي يسكن فيه في العاصمة البريطانية “لندن”، صدمة في المجتمع الإماراتي مطلع العام الجاري.

1412595347003_wps_1_A_general_view_of_the_Cum

ووقع الاعتداء، خلال إقامتهن مع أطفالهن في فندق حيث اقتحم مجهولون باب غرفتهن في الفندق، واعتدوا عليهن بالضرب المبرح ما استدعى نقلهن إلى الرعاية المركزة في مستشفى سانت ميري اللندنية، وأكدت وقتها الشرطة البريطانية السبت أن سيدة اماراتية هوجمت في غرفتها في أحد فنادق لندن خلال ما يشتبه بأنه عمليه سرقة، فقدت عينها ولم تعد تمتلك سوى خمسة بالمئة من وظائف دماغها.

وتعرضت الشقيقة الثانية لكسرين في الجمجمة واصيبت بكسر في ذراعها الأيسر وبكسر في العظم الوجهي، والشقيقة الثالثة أصيبت بكسر في الجمجمة وبتمزق في طبلة الاذن اليسرى.

وسُرقت من الإماراتيات الثلاث مقتنيات تتجاوز قيمتها الألف جنيه استرليني (1200 يورو، 2000 دولار) وسُحبت أموال بقيمة 3 الاف جنيه من إحدى البطاقات المصرفية لواحدة من الضحايا. وتم حبس فيليب سبينس  المتهم بالهجوم و ستبدأ محاكمته اليوم الثلاثاء.

1412595536495_wps_2_Police_reveal_victim_of_h