, ,

بالصور| “عوامل التعرية” التي شوهت النجوم


 فاجأت النجمة الأميركية “رينيه زيلويجر”، الحائزة على جائزة الأوسكار كأفضل ممثلة، جمهورها والوسط الفني بإطلالتها الجديدة التي صدمت الكثيرين.

فعلى السجادة الحمراء لحفل توزيع جوائز مجلة “إيل” الحادي والعشرين في فندق فورين سيزوين في كاليفورنيا، أطلت زيلويجر بـ”لوك” مختلف تمامًا عن المعهود، وحسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل”، فإن نجمة فيلم “جيري ماكجواير” لم يعرفها أحد بوجهها الجديد الخالي من التجاعيد والمنتفخ بشكل ملحوظ.

ويبدو من إطلالتها أن رينيه أجرت عملية لشد منطقة العين مع تكبير الوجنتين، وأن المسافة بين عينها وحاجبها أصبحت أقل، وهو ما جعلها تبدو مختلفة. ولم تعترف زيلويجر البالغة من العمر 45 عاماً مطلقاً بأنها أجرت أية عملية تجميل.

وحول عمليات التجميل، ألقت الصحيفة البريطانية الضوء على عدد من النجوم والمشاهير ممن أجروا عمليات تجميل للتخلص من آثار تقدم العمر، من بينهم دوناتيلا فيرساتشي؛ والتي استخدمت “البوتكس” لمحو آثار التجاعيد، هايدي مونتاج؛ والتي اعترفت لاحقاً بأنها نادمة على إجرائها 10 عمليات تجميل، إضافة إلى نجمة تلفزيون الواقع كيم كارداشيان التي لم تعترف بإجرائها أية عملية للتجميل.

دوناتيلا فيرساتشي

1

بليك ليفلي

2

رينيه زيلويجر

3

داريل هانا

5

باري مانيلو

6

لارا فلين بويل

7

ميج رايان

8

شير

9

جانيس ديكينسون

10

هيدي مونتاج

11

توليسا

12

نيكي كوكس

13

ليندسي لوهان

14

ميكي روكر

15

شارون أوزبورن

16

ميجان فوكس

17

ليل كيم

19

توري سبيلينغ

20

نيكول كيدمان

21

ميلاني جريفيث

22