صحيفة كويتية: الأزمة بين قطر ودول الخليج إلى مزيد من التصعيد


حذِّرت مصادر خليجية رفيعة المستوى من غيوم سوداء تحوم فوق القمة الخليجية المزمع انعقادها في الدوحة ديسمبر المقبل.

وقالت المصادر لصحيفة القبس الكويتية : «الأوضاع بين السعودية والإمارات والبحرين من جهة وقطر من جهة أخرى نحو مزيد من التصعيد.. ونأمل ان تتمكن الوساطة الكويتية القديمة – الجديدة من احتواء الموقف».

واستناداً الى المصادر، فإن المآخذ الخليجية على الدوحة تتلخص في التالي:

1 – الاستمرار في استخدام سلاح الإعلام (قناة الجزيرة) فيما لا يخدم استقرار دول المنطقة وأمنها، وقد تم ايضاح النقاط الخلافية للمسؤولين القطريين، ولكن سرعان ما تعود «المياه العكرة» إلى التقارير الإعلامية.

2 – لم تقدم قطر أي مبادرات جدية بشأن الإخوان المسلمين ولا تزال «تحتضن» القيادات والعناصر النشطة الفعالة التي لها دور أساسي في مخططات تعتبرها المصادر انها تطال أمن دول المجلس.

3 – برز موقف قطري ملتبس من مسألة التمدد الحوثي في اليمن، مع ما يشكل ذلك من خطر استراتيجي على السعودية ودول المنطقة.

وأكدت المصادر ان مواقف سعودية وإماراتية وبحرينية غير متحمسة لانعقاد القمة في الدوحة، وأخرى مع المشاركة بشكل رمزي، وعبّرت المصادر عن مخاوفها من إجراءات تصعيدية تتمثل في منع الطيران القطري من التحليق في الأجواء ومقاطعة كل الأنشطة والمناسبات في الدوحة.