,

فيديو| طفل في الثالثة أصغر مسلّحي “طالبان”


نشرت صحيفة دايلي ميل البريطانية صورة  لطفل لا يتجاوز عمره 3 سنوات يتدرب مع حركة طالبان على استخدام السلاح في أحد المعسكرات التابعة للحركة في وادي تانغي بأفغانستان.

وقالت الصحيفة: “بالكاد يبلغ ثلاث سنوات ويحمل بندقية، هذا الطفل الصغير هو دليل مرعب كيف تحاول طالبان إعادة تأكيد سيطرتها على أفغانستان”.

ولم تكن الصورة وحدها الصادمة، إذ ظهر الطفل في فيديو نشرته شبكة “بي بي سي” يقول فيه بكل اندفاع وحماسة: “أنا ذاهب لإطلاق النار على الناس” في الوقت الذي تستعد فيه القوات الغربية لمغادرة البلاد بعد 13 عاماً من الحرب.
كما يظهر في مقاطع أخرى بعض المقاتلين وجوههم مغطاة ويحملون البنادق وقاذفات الصواريخ و يتدربون على كيفية استخدام الأسلحة المتطورة وتحديد الأهداف باستخدام خرائط غوغل.

1413755425950_wps_112_BBC_Pamorama_Taliban_Tali

ولفتت الصحيفة إلى أن هذه التدريبات تجري في وادي تانغي الذي يبعد ساعة فقط عن العاصمة كابول بالسيارة – كنقطة انطلاق لشن هجمات على أفغانستان.