, ,

أشياء لا تعرفها عن فورمولا 1 حدثت فقط على حلبة ياس في أبوظبي


تنفرد كل حلبة من حلبات الفورمولا 1 بأشياء خاصة جدًا بها في ظل استضافتها لسباقات الفورمولا 1 للسيارات، ولكن حلبة ياس التي تستضيف سباق جائزة الاتحاد الكبرى تنفرد عن غيرها بالكثير من الاحداث والارقام التي تجعهلها شاهدًا على الكثير من الأرقام التي يحققها سائقي الفورمولا 1.

تشهد حلبة أبوظبي أكبر عدد من تغيير ناقل الحركة، حيث يقوم السائق بتغيير ناقل الحركة حوالي 68 مرة في كل لفة، ويصل عدد المرات التي يقوم كل سائق على الحلبة بنقل الحركات (الجير بوكس) إلى حوالي 3740 مرة في 55 لفة أثناء السباق.

سباق الفورمولا 1 بأبوظبي؛ هو السباق الوحيد في الرزنامة للموسم الحالي الذي يأخذ فيه السائق ضعف النقاط المقررة له طوال الموسم، أي أن السائق الذي يفوز بالسباق يحصل على 50 نقطة بدلا من 25، والسائق الثاني يحصل على 34 نقطة بدلا من 17 نقطة.

دخلت سيارة الأمان إلى الحلبة في السباقات الماضية السابقة التي أقيمت خلال سباق جائزة الاتحاد الكبرى في أبوظبي والذي يقام على حلبة ياس ثلاثة مرات في سباقين فقط، وهذا ما يجعلها حلبة مثيرة جدًا للاهتمام خلال السباقات التي تقام عليها.

أفضل زمن تم تسجيله على حلبة ياس أثناء السباقات كان لبطل العالم الألماني “سيباستيان فيتيل” في عام 2009، بعد أن سجل 1:40.279 دقيقة، وهو لم يتم تحطيمه حتى الآن من قبل باقي السائقين، ولكن على الأرجح سيكون هذا الرقم عرضة للتحطيم في السباق الذي سيقام بعد ساعات من الآن.

البريطاني “جنسن باتون”؛ لم ينهي أي من السباقات الأربعة الماضية على حلبة مرسى ياس، أقل من المركز الرابع، فهو محافظا جدا على مستواه طيلة الأربعة سنوات الماضية، ولكن هل سيتمكن من الحفاظ على هذا الموستوى خلال سباق هذا العام.

تخطي الأسترالي “مارك ويبر”؛ سائق فريق ريد بول السابق والمعتزل حاليًا حاجز الألف نقطة خلال سباق جائزة الاتحاد الكبرى في أبوظبي العام الماضي، بعد أن حقق الأسترالي في سباق أبوظبي المركز الثاني بعد زميله في الفريق وحقق 17 نقطة تخطى بها حاجز الألف نقطة بـ13 نقطة.

حقق الألماني “سيباستيان فيتيل” الفوز في ستة سباقات متتالية في سباق ابوظبي العام الماضي، ليكون هو السائق الثاني أيضًا مع مواطنه مايكل شوماخر الذي فاز بسبعة سباقات متتالية في موسم واحد، ولكنه تمكن من الإقتراب من رقم شوماخر عندما فاز بـ11 سباقا في موسم واحد، حيث حقق شوماخر 13 فوزًا في عام 2004.

ينتظر البريطاني “لويس هاميلتون” لتحقيق المركز الثاني بعد رقم الاسطورة مايكل شوماخر في الفوز بـ11 سباقا في موسما واحدًا، لو تمكن من الفوز بلقب سباق الجائزة الكبرى في أبوظبي والذي يقام على حلبة ياس يوم الأحد القادم، حيث سيكون هو السباق الحادي عشر له هذا الموسم.

ثلاثة سائقين فازو بسباق جائزة الاتحاد الكبرى في أبوظبي في الأعوام الخمسة السابقة، فقد حصل الألماني سيباستيان فيتيل على لقبين في 2009 و2010، والبريطاني لويس هاميلتون في عام 2011، أما الفنلندي كيمي رايكونن قد فاز بلقب نسخة عام 2012 وفيتيل في نسخة العام الماضي.