,

السجن لمدة شهر عقوبة التجاوز من كتف الطريق في أبوظبي


حذرت شرطة أبو ظبي من أن التجاوز من على كتف الطريق يمكن أن يعرض السائق للسجن لمدة تصل إلى شهر، في ظل القوانين الحالية.

وتسعى الشرطة في أبوظبي إلى منع السائقين من استخدام مسرب الطوارىء “كتف الطريق” للتجاوز على الطرقات السريعة، لما يشكله ذلك من خطر على حياتهم وحياة باقي السائقين، بالإضافة إلى أنه يسبب إشغال هذا المسرب الموجود أصلاً لحالات الطوارى.

وتشير الأرقام الجديدة أنه في الأشهر الستة بين مايو وأكتوبر تم حجز ما مجموعه 3790 سيارة لمدة شهر بعد أن ضبط سائقوها وهم يقودون على كتف الطريق، وفقاً صحيفة أرابيان بيزنس.

وأوضحت شرطة أبوظبي أن معظم المخالفات ارتكبت من قبل السائقين الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 30 عاماً، و كشفت الشرطة أيضاً أن 39 % من الذين تم القبض عليهم هم من الجنسيات الآسيوية و 27 % من الجنسية الإماراتية.

و تم منح السائقين الذين ارتكتبوا مخالفة القيادة على كتف الطريق 18 نقطة سوداء وغرامة 1600 درهم، مع التحذير بأن الجريمة الثانية ستعني مثولهم امام المحكمة.

وتنص المادة 57 من قانون المرور الاتحادي على أن من تثبت إدانته قد يواجه ما يصل إلى شهر واحد في السجن.

وقال العميد حسين الحارثي، من شرطة أبو ظبي “التجاوز على كتف الطريق هو سلوك خطير يشكل خطراً على حياة الناس”.

وأضاف الحارثي : “سيتم القبض على السائقين الذين يثبت تكرارهم للمخالفة ويحالون إلى النيابة العامة”.

كما حذر الحارثي من أن القيادة على كتف الطريق يمكن أيضاً أن تعيق خدمات الطوارئ في محاولة للوصول إلى موقع الحادث.