,

السجن 10 سنوات للرئيس التنفيذي السابق لشركة “ديار” العقارية


عاقبت محكمة إماراتية رجل الأعمال الأميركي، زاك شاهين، بالسجن لمدة 10 أعوام بتهمة الاختلاس.

وقضت محكمة جنايات دبي كذلك بتغريم شاهين، الرئيس التنفيذي السابق لديار، وهي من أكبر شركات التطوير العقاري في دبي، و3 آخرين 28.5 مليون درهم (8 ملايين دولار) في أحدث قضية، منذ صعّدت دبي معركتها على الفساد بعد الأزمة المالية العالمية في 2009.

وألقي القبض على شاهين في 2008، ثم أضرب عن الطعام أثناء حبسه في مايو الماضي، وأفرج عنه بكفالة 1.4 مليون دولار في يوليو، ثم فر إلى اليمن حيث ألقي القبض عليه في أغسطس وتم ترحيله إلى الإمارات.

وطبقا للحكم الذي حصلت “رويترز” على نسخة منه أدين شاهين الاثنين بتعمد الإضرار بمصالح “ديار”، واختلاس 30 مليون درهم، هو و3 آخرون جميعهم أجانب.

وحكم على الثلاثة الآخرين بالسجن عشر سنوات لكل منهم. وأحد المدانين بريطاني فر من الإمارات وما زال هارباً. ولم يتم الكشف عن هوية المتهمين الآخرين.

وما زال شاهين يواجه اتهاماً آخر يتعلق باختلاس 237 مليون درهم مع 8 آخرين. وأحالت المحكمة القضية إلى لجنة من الخبراء الماليين والمحاسبيين لمعرفة رأيهم.