,

الكتب الثلاث الأكثر مبيعًا في تاريخ البشرية


كانت القراءة ولا تزال من أهم وسائل نقل ثمرات العقل البشري وآدابه وفنونه ومنجزاته ومخترعاته، وهي الصفة التي تميز الشعوب المتقدمة التي تسعى دوما للرقي والصدارة، ونستعرض هنا أكثر 3 كتب مبيعًا فى تاريخ البشرية.

1

احتلت رواية “قصة مدينتين” “Tale of two Cities” للكاتب الإنجليزي تشارلز ديكنز، المركز الأول في الكتب الأكثر مبيعًا فى التاريخ، والتى تم نشرها فى عام 1859، وحققت مبيعات تجاوزت الـ 200 مليون نسخة حول العالم كله، وتسلط الرواية التاريخية الضوء على محنة الطبقة العاملة الفرنسية قبل إندلاع الثورة الفرنسية تحت قمع الارستقراطية والطبقية التي كانت سائدة في المجتمعات خلال هذه الفترة، والوحشية الهائلة التي مارسها الثوريون ضد الطبقة الارستقراطية خلال السنــوات الأولى من إندلاع الثورة.

تعد هذه الرواية هي الأكثر تدريسًا في المدارس الثانوية بالولايات المتحدة والكثير من دول العالم، لما تحتوي عليه من مفردات أدبية ولغوية رائعة، إلى جانب أبعاد إنسانية وتاريخية مهمة.

2

أما المركز الثاني فكان من نصيب رواية “سيد الخواتم Lord of The Rings”، تلك الملحمة الخيالية الخارقة التي يعرفها الجميع، والتي ألفها الكاتب البريطاني (تولكين)، وتم نشرها في ثلاثة مجلدات لأول مرة في العامين 1954 – 1955.

حققت الرواية منذ ظهورها مبيعات تتجاوز الـ 150 مليون نسخة حول العالم، وتُرجمت بكل لغات العالم، لتصبح واحدة من أكثر الروايات الأدبية انتشارًا على الإطلاق فى القرن العشرين.

3

أما المركز الثالث فكان من نصيب رواية الأمير الصغير “Le Petit Prince”، وهى رواية فرنسية كتبها أنطوان دو سانت إكسوبيري، تم نشرها لأول مرة في عام 1943، وتوفى الكاتب بعد نشرها بعام واحد، وحققت مبيعات هائلة على مر السنين، تجاوزت الـ 140 مليون نسخة.

الرواية تم اختيارها كواحدة من أفضل روايات القرن العشرين على الإطلاق، ومازالت حتى يومنا هذا تحقق مبيعات سنوية تتجاوز المليون نسخة حول العالم ، بعد أن تم ترجمتها إلى 230 لغة ولهجة محلية.