,

تحذيرات أكبر مصانع العالم من اقتراب اختفاء “الشكولاتة”


نقلت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية، تصريحات على لسان اثنين من أكبر منتجي الشوكولاتة، يقولان فيها: “العالم يتجه إلى سيناريو مأساوي في ما يتعلق بصناعة الشوكولاتة، إذا لم تتوقفوا عن تناولها بهذه الكميات الكبيرة”.

تصريحات أطلقها أصحاب مصانع ”مارس” وشركة ”باري كاليبو”، أبرز منتجي الشوكولاتة في العالم، قالوا فيها: “العالم يواجه عجز في إجمالي إنتاج الشوكولاتة، لأن المزارعين ينتجون كميات كاكاو أقل من استهلاك العالم منه، وهناك احتمال قوي أن يكون هذا أكبر عجز في إنتاج الكاكاو بالعالم منذ 50 عامًا”.

ويتوقع أصحاب المصانع أن يتنامى هذا العجز خلال السنوات المقبلة، ففي العام الماضي تناول العالم حوالي 70 ألف طن زيادة من الكاكاو الذي تم إنتاجه، وبحلول 2020، حذرت الشركتان المصنعتان للشوكولاتة من أن العجز قد يصل إلى مليون طن، أي أكثر من 14 ضعف، ويعتقدون أن العجز سيصل عام 2030 إلى مليوني طن.

وأرجعت الصحيفة قلة إنتاج الكاكاو إلى الطقس الجاف في غرب إفريقيا، وتحديدًا في ساحل العاج وغانا، حيث يتم إنتاج أكثر من 70 % من الكاكاو في العالم، ما أدى إلى انخفاض كبير في كمية إنتاج الكاكاو.

وزاد من حجم المشكلة انتشار مرض فطري قضى على نسبة كبيرة من إنتاج الكاكاو، حيث تقدر الخسائر بنسبة تتراوح بين 30 % و40% من إنتاج الكاكاو العالمي.

وتضيف “واشنطن بوست”، أن كل هذه العوامل دفعت مزارعي الكاكاو إلى الاتجاه لزراعة محاصيل أكثر ربحية مثل الذرة.