,

صور مذهلة للأرض بعدسة رائد فضاء ألماني


عاد رائد الفضاء الألماني “ألكسندر غيرست” إلى الأرض بعد قضائه مدة ستة أشهر تقريباً في الفضاء. ولم يعد غيرستن إلى الأرض وفي جعبته نتائج أبحاث مهمة فقط، بل جاء أيضاً بصور مذهلة تقاسمها مع محبيه.

1

  غالباً ما توصف الصحراء بأنها لا نهاية لها. هذه الصورة التي التقطها ألكسندر غيرستن فوق صحراء ليبيا تبين أن للصحراء أيضاً بداية ونهاية.

2

كتب ألكسندر غيرست بمناسبة الذكرى الـ25 لسقوط جدار برلين في يوم التاسع من نوفمبر/ تشرين الثاني تغريدة جاء فيها؛ “مرحباً برلين، من الأعلى لا تظهر الحدود”.

3

قام ألكسندر غيرست بمراقبة ظاهرة الشفق القطبي من المحطة الفضائية الدولية. ويقول غيرست؛ “أن تطير بين ألوان الشفق القطبي أمر لا يمكن وصفه”.

4

  ربما كان معظم سكان فلوريدا يغطون في نوم عميق حينما التقط ألكسندر غيرست هذه الصورة قبل طلوع الفجر على فلوريدا.

5

  ما يظهر في هذه الصورة ليس جبلاً أو بركاناً، وإنما فوهة خلفها سقوط أحد النيازك في أريزونا.

6

يبدو هذا الثقب، الذي نجم عن بداية إعصار، صغير الحجم، لكن قطره في الواقع يصل إلى 80 كلم.

7

 في هذه الصورة تظهر انفجارات وصواريخ خلال حرب غزة الأخيرة.

8

  نادرًا ما يمكن للمرء متابعة الشفق القطبي فوق الأرض. غيرستن كان محظوظًا عند التقاطه لهذه الصورة من الفضاء.

9

يضع رواد الفضاء الصور التي يلتقطونها تحت تصرف الباحثين. هذه الصورة التي تظهر بعض التضاريس الوعرة في شمال إفريقيا يمكن أن تفيد الباحثين كثيرًا.

10

  تُعرف كثير من مناطق العالم بقلة في المياه العذبة. هذه الدوائر ليست من صنع كائنات فضائية، ولكنها قنوات للري في المناطق الجافة بالمكسيك.

11

  بعض صور غيرستن تبدو وكأنها لوحات فنية لكبار الرسامين. هذه الصورة تظهر أحد الوديان الملتوية في كازاخستان.