,

مصريون يطالبون على تويتر بتغيير اسم “قناة الجزيرة”


اهتم المغردون في مصر بالبيان الذي أصدره العاهل السعودي عبد الله بن عبدالعزيز ، ودعا فيه مصر إلى التجاوب مع “اتفاق الرياض التكميلي الذي يهدف إلى وضع إطار شامل لوحدة الصف والتوافق بين الأشقاء العرب”، والذي قابلته مصر بإصدار بيان يرحب بذلك.

ولم يتضمن البيانان السعودي والمصري أي إشارة مباشرة للتوترات السياسية بين مصر وقطر، لكنهما أشارا إلى ضرورة طي الخلافات وإنجاح مسيرة التضامن العربي.

وتعقيباً على هذين البيانين أطلق المغردون المصريون هاشتاغ #تغيير_اسم_قناة_الجزيرة، مطالبين فيه بتغيير اسم قناة الجزيرة وسياستها التحريرية، وبلغ عدد المشاركات تحته نحو خمسة الآف تغريدة، على مدر الأربع وعشرين ساعة الماضية بحسب موقع شبكة بي بي سي الإخبارية.

وعلق كثير من المغردين المصريين معتبرين أن دولة قطر وقناة الجزيرة سينصاعان للبيان السعودي، وأن الجزيرة ستغير أوغيرت بالفعل من سياستها التحريرية وتناولها للشأن المصري، الأمر الذي نفاه آخرون.

وكتب حساب @Nadyh_121: “#تغيير_اسم_قناة_الجزيرة قناة تعمل علي الفتنة وأسقاط الحكام العرب وتفتيت الجيوش وتقسيم المنطقة، يد الصهاينة علي العرب”.

وعلق الناشط السياسي المصري حازم عبدالعظيم على حسابه ‏@Hazem__Azim: “#تغيير_اسم_قناة_الجزيرة القناة دي اتحرقت خلاص .. مصداقيتها انتهت … بالشفا … قناة المحروقة”.

بينما كتب حساب ‏@3oonTy: “#تغيير_اسم_قناة_الجزيرة انتو والإعلام المصرى الرخيص ….كلكم ولاد *** … لا استثنى أحد”.