,

فيديو| بعد “الخروج”.. 5 أفلام عالمية منعت من العرض في مصر بينهم “سادات”


في الوقت الذي استمتع فيه محبو السينما في كل الدول، بمتابعة آخر الأعمال الفنية والتعرف على أحدث ما توصل إليه الإبداع الفني والتطور الفكري لصناع السينما حول العالم، اكتفى المشاهد المصري بالمراقبة عن بعد، ومتابعة الأخبار المنشورة بالصحف العالمية لتكوين صورة جزئية عن طبيعة بعض الأفلام، بعدما منعت السلطات المصرية عرضها.

ففي سابقة لا تحدث كثيرًا، قررت القاهرة منع 5 أفلام عالمية من العرض بالسينمات المصرية، على الرغم من تحقيقها نجاحًا باهرًا بالخارج، في مفارقة غريبة، حيث سمحت من قبل بعرض فيلم “آلام المسيح” في 2004 بدور العرض المصرية، على أن يكون للكبار فقط لما يتضمنه من مشاهد قاسية حسب تصريح الرقابة آنذاك وفقًا لـ “الوطن”، وهذه الأفلام هي:

1ـ “سادات”:

يحكي قصة الرئيس المصري الأسبق محمد أنور السادات، وتم إنتاجه في العام 1983، ومثَّل دور الرئيس الممثل الأمريكي “لويس جوست جونيور،” ومُنع توزيع الأشرطة في شوارع القاهرة وغيرها من المدن المصرية الرئيسية، وقيل إن السبب يعود إلى وجود مغالطات تاريخية فضلًا عن أخطاء بعض الممثلين الأمريكيين.

2ـ “الرسالة”:

من إخراج المخرج السوري الأمريكي الراحل مصطفى العقاد، تم إنتاجه في العام 1975، بطولة عبدالله غيث، أنطوني كوين، الممثلة السورية منى واصف، الممثلة العالمية أيرين باباس، وتم طرحه على نسختين إنجليزية وعربية.

الفيلم يحكي قصة الرسالة النبوية التي جاءت بالإسلام، وتم منعه بسبب تجسيده شخصيات عددًا من كبار الصحابة وعلى رأسهم عم النبي محمد، حمزة بن عبدالمطلب.

3ـ “شفرة دافنشي”:

من إخراج رون هوارد، تم إنتاجه في عام 2006، بطولة توم هانكس والفرنسية أودري تاتو، مأخوذ عن رواية شهيرة بالاسم ذاته، كتبها المؤلف الأمريكي دان براون الذي قال إنها توضح زيف فكرة مزعومة تتعلق بنظر الناس إلى المسيح بوصفه بشرًا، وجاء المنع بسبب الإساءة لسيدنا المسيح ومريم العذراء، ومعتقدات الدين المسيحي.

4ـ “نوح”:

أنتج في العام 2014، وهو فيلم ملحمي ديني من إخراج دارين أرنوفسكي، وكتابة أرنوفسكي وآري هاندل، بطولة راسل كرو وأنثوني هوبكنز وإيما واتسون.

يركز الفليم على قصة “الطوفان” في سيرة نبي الله نوح، وإنقاذ البشرية من الفناء، وتم منعه بسبب رفض الأزهر عرض أي أعمال تجسد أنبياء الله ورسله وصحابتهم، باعتبارها تتنافى مع مقامات الأنبياء والرسل وتمس الجانب العقيدي وثوابت الشريعة الإسلامية وتستفز مشاعر المؤمنين.

5ـ “الخروج.. آلهة وملوك”:

من إخراج البريطاني ريدلي سكوت، يتناول هروب سيدنا موسى من مصر، وأرجعت وزارة الثقافة المصرية سبب المنع لتضمنه “تزييفًا للتاريخ” حد قولها، وهو من بطولة كريستيان بيل والذي يجسد دور نبي الله موسى في الفيلم.