,

جوجل يكرم أكبر تلميذ سنا في كينيا بوضع صورته على الصفحة الرئيسية


قرر موقع جوجل تكريم أكبر تلميذ سنا تَسجل في مدرسة ابتدائية بكينيا قبل 11 عاما؛ عندما كان عمره 84 عاما بوضع صورته على الصفحة الرئيسية للموقع وهو في الصف رفقة تلاميذ صغار.

وقال “كيماني مروغ”، الذي توفي في عام 2009، عند بدء حضور الدروس إنه يرغب في تعلم قراءة الإنجيل والحساب.

وقالت جوجل إن صورة مروغ التي نشرتها على صفحتها الرئيسية تذكر الجميع بأن تعلم شيء جديد مطلوب حتى لو كان المرء متقدما في السن.
وأصبح مروغ الذي شارك في حرب استقلال كينيا عن الاستعمار البريطاني مشهورًا عندما تسجل في مدرسة ابتدائية غربي كينيا في 12 يناير/كانون الثاني 2004.

وقالت “دوروثي أوكي”، مسؤولة الاتصال لمنطقة الشرق وأفريقيا الفرنكفونية في جوجل “إن كيماني مروغ كان كينيا متميزًا إذ اشتهر بحبه للتعلم في جميع أطوار حياته. وهذا ينهض دليلا على أهمية التعلم في كل مرحلة من مراحل الحياة”.

وأضافت المسؤولة الإعلامية في جوجل للـ BBC قائلة؛ “الصور التي تنشرها جوجل على موقعها تقتصر على العلماء والفنانين والرواد المشهورين في التاريخ. وجوجل تشعر بسعادة غامرة وهي تنشر صورة كيني كرس حياته لخدمة هدف مهم وهو التعلم مدى الحياة مهما كان سن المرء متقدما”.

ورغم أن مروغ لم يكن يملك وثائق رسمية تثبت سنه، فإن الاعتقاد السائد أنه كان يبلغ من العمر 84 عاما عندما تسجل في مدرسة ابتدائية.
وقد درس اثنان من أحفاده في المدرسة ذاتها.

وأدخل كتاب غنينس للأرقام القياسية اسمه في قائمة أكبر تلميذ سنا يقبل على التسجل في مدرسة ابتدائية. وبعدما تسجل في مدرسة ابتدائية، عاش لمدة خمس سنوات قبل أن يموت متأثرًا بسرطان المعدة في عام 2009.