,

لماذا لن تتمكن “أوبك” من مواجهة أمريكا؟


توقعت منظمة البلدان المصدرة للنفط “أوبك” تقلص إنتاج الخام الصخري الأمريكي بحلول نهاية العام الحالي جراء انخفاض إنتاج آبار النفط في الحقول الصخرية بنسبة 60% سنويًا.

وأشار تقرير شهري جديد للمنظمة إلى أنه “لا يمكن تعويض خسائر إنتاج النفط الصخري إلا من خلال حفر آبار جديد”، حسبما قالت شبكة “سي ان ان” الأمريكية.

وذكرت المنظمة في تقريرها أن “تراجع أسعار النفط الشديد يحتاج لبعض الوقت حتى يؤثر على طفرة النفط الصخري”، مشيرة الى ان “ارتفاع تكلفة حفر آبار جديدة وتزامنها مع احتمال استمرار انخفاض أسعار النفط من شأنه أن ينعكس على الإنتاج وبصورة تؤدي إلى انخفاضه”.

وأبقت منظمة “أوبك” على توقعاتها بـ”نمو الطلب العالمي على الخام خلال العام الحالي بما في ذلك خامات “أوبك”، كما حافظت على توقعاتها “بشأن المعروض من امدادات الخام من الدول المنتجة من خارج الأعضاء في المنظمة”.

وفي هذا الصدد، أشارت المنظمة إلى أن “مستويات الطلب على الخام خلال العام الحالي سيكون في حدود 32ر92 مليون برميل يوميًا أي بزيادة قدرها 17ر1 مليون برميل مقارنة بـ15ر91 مليون برميل في عام 2014 منها 12ر63 مليون برميل يوميا من الدول المنتجة من خارج “أوبك” و21ر29 مليون برميل يوميا من دول “أوبك”.