,

هل تطلق هيئة الطرق بدبي ذراعا عقارياً؟


سنيار: أثار إعلان هيئة الطرق والمواصلات في دبي عن إطلاق مشروع لإنشاء أبراج عقارية فوق محطة المترو في ميدان الاتحاد تعجب عدد من المغردين الذين أبدوا مخاوفهم من أن تتطلع الهيئة لإدخال نشاط التطوير العقاري ضمن أنشطتها، وهو ما يتعارض مع تخصصها الذي يأمل سكان دبي من خلاله أن تجد الحلول للمشاكل المرورية وتنفيذ البنى التحتية مع التسارع الهائل الذي تشهده المدينة.

وعلى الرغم من أن الهيئة ذكرت أنها ستطرح المشروع في مزاد أمام المستثمرين والمطورين الراغبين في العمل، إلا أن التخوف من أن تتطلع الهيئة إلى إطلاق ذراع استثماري عقاري مع هذه التجربة التي يتوقع لها النجاح بسبب الموقع المميز لميدان الاتحاد، فالهيئة تضع يدها على الكثير من الأراضي التي تم تخصيصها لمشاريع الطرق والمواصلات، وبالتالي فإن هناك مساحات شاسعة من تلك الأراضي يمكن تحويلها إلى مشاريع عقارية تدفع الهيئة إلى إضافة نشاط التطوير العقاري الذي قد يحول تركيزها إلى غير الفكرة التي أُنشأت من أجلها.

وكانت هيئة الطرق والمواصلات بدبي قد أصدرت دليلاً إرشادياً يتضمن معلومات متكاملة عن مشروع واحة الاتحاد، الذي تعتزم تنفيذه بالشراكة مع القطاع الخاص، تمهيداً لطرح مزايدة أمام المطورين والمستثمرين الراغبين في العمل بالمشروع الحيوي في مايو المقبل، ويتضمن المشروع إنشاء أبراج عقارية فوق محطة المترو في ميدان الاتحاد، على مساحة تقدر بنحو 15 ألف متر مربع .