,

ثلاثة أرباع البريطانيين لا يعرفون من انتصر في معركة واترلو


في استطلاع اجري في بريطانيا بمناسبة قرب حلول الذكرى السنوية الـ 200 لمعركة واترلو بين الحلفاء وجيش الإمبراطور الفرنسي نابليون، تبين أن ثلاثة أرباع الذين استطلعت آراؤهم لا يعرفون شيئا عنها أو يعتقدون أن الفرنسيين هم الذين انتصروا فيها.

فقد بين الاستطلاع الذي أجراه المتحف العسكري الوطني في بريطانيا والذي شارك فيه 2070 شخص أن 73 منهم أما لا يعرفون شيئا عن المعركة التي تعتبر واحدة من أهم المعارك في تاريخ البلاد أو يعرفون عنها النزر اليسير.
وعندما سئلوا عما يدور في خلدهم عند سماعهم كلمة “واترلو”، قال 54 بالمئة من الذين تتراوح أعمارهم من 18 إلى 24 سنة إنها محطة القطار التي أطلق عليها اسم المعركة، فيما قال 46 بالمئة إنها تذكرهم بأغنية من أغاني فريق الغناء السويدي “آبا.”

وكانت معركة واترلو التي دارت قرب العاصمة البلجيكية بروكسل عام 1815 قد حسمت لصالح الجيشين البريطاني والبروسي تحت قيادة دوق ولنغتون الذي انتصر على الإمبراطور الفرنسي نابليون وادت إلى نفي الأخير إلى جزيرة سانت هيلانه في المحيط الأطلسي حيث توفي.

ولكن الاستطلاع بين أن 53 بالمئة فقط من الذين استطلعت آراؤهم يعرفون أن ولنغتون هو الذي قاد الجيوش البريطانية والحليفة إلى النصر.

وبين الاستطلاع أيضا بحسب BBC أن 14 بالمئة من المشاركين يعتقدون أن نابليون هو الذي انتصر في المعركة.