,

دايلي ميل: الوجه المبهر الجديد لمدينة دبي


نشرت صحيفة دايلي ميل البريطانية مقالاً تحت عنوان : “الوجه المشرق الجديد لمدينة دبي” تناولت فيه تزايد الإقبال في المدينة على الأحداث الفنية و جذب مشاهير الفن والثقافة و الموسيقى من جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى تحول المدينة شيئاً فشيئاً إلى مركز عالمي للأزياء يتوقع أن يضاهي باريس ولندن وميلان ونيويورك في المستقبل.

وقالت الصحيفة إن دبي جذبت في الآونة الأخيرة عدداً من مشاهير الفن من قبيل إيميلي بلانت وكيت بلانشيت و ليلي آلين و كال لاغرفيلد و سارة جيسيكا باركر، حيث كانت بلانت ضيفة على مهرجان دبي السينمائي الذي أقيم مؤخراً وتبعت بذلك خطى بلانشيت الفائزة بالأوسكار والتي حضرت المهرجان عام 2013.

وذكرت الصحيفة أن دبي تستضيف حدثاً سنوياً دولياً لموسيقى الجاز، وفي هذا العام شارك كل من ستينغ وجيمس بلانت بهذا الحدث، كما يجري العمل على قدم و ساق لإنشاء أول دار للأوبرا في دبي ومن المتوقع أن يكتمل العمل فيها عام 2017 لتضم 2,500 مقعداً.

واستضافت دبي في الآونة الأخيرة عدداً كبيراً من المعارض الفنية العصرية و عروض الأزياء العالمية لأشهر المصممين في العالم.


25917EBC00000578-0-image-a-25_1428314093776

و تقول الصحيفة إن السبب وراء هذه النقلة النوعية في مجالات الفن والإبداع في دبي يعود لعاملين أساسيين: أولهما إقامة إحدى جولات الفورمولا 1 في العاصمة أبوظبي التي تبعد أكثر من ساعة بقليل عن دبي، بالإضافة إلى إطلاق عالم فيراري الذي يعد أول مدينة ترفيهية في العالم لشركة فيراري الإيطالية.

والسبب الثاني نيل دبي شرف استضافة معرض إكسبو 2020 والذي حول المدينة إلى محط أنظار الجميع في العالم. وتضيف الصحيفة إن الحكومة تضخ الملايين في سبيل إنشاء البنية التحتية المناسبة لهذا الحدث العالمي.

و تضيف الدايلي ميل أن الأحداث والمعارض الفنية وعروض الأزياء أصبحت مكونات شبه أسبوعية على مفكرة الأحداث في دبي، و الجدير بالاهتمام أن هذه الأحداث تحظى بجمهور كبير من الحضور، مما يبشر بتحول المدينة إلى عاصمة ثقافية وفنية عالمية هامة في المستقبل.


0381D1950000044D-3027253-image-a-1_1429264329402