,

فيديو| هذا ما وجد في جيب الرئيس الأمريكي “لينكولن” عند اغتياله


عقب مرور 150 عامًا على اغتيال الرئيس الأمريكي الأسبق “إبراهام لينكولن” في مسرح “فورد” بالعاصمة الأمريكية واشنطن، في 14 أبريل 1865، وذلك خلال حضوره مسرحية “ابن عمنا الأمريكي”، خلال فترة الحرب الأهلية التي شهدتها الولايات المتحدة، لا سيما وأنها لم تكن انتهت رسميًا حتى واقعة الاغتيال.

وفي ذكرى رحيله الـ150، نشر موقع “بيزنس إنسايدر” تقريرًا يكشف الأغراض التي وجدت في جيب معطف الرئيس “لينكولن” عقب واقعة الاغتيال، والتي سُلمت فيما بعد إلى ابنه “روبرت” خلال عام 1937، قبل أن يسلمها إلى متحف “الكونغرس” لتخليدها.

CCG8ztDW8AAOPCV

ومن بين الأغراض التي وجدت بمعطف لينكولن؛ زوج من النظارات، وسكين جيب من العاج، وساعة جيب من طراز “فوب”، ومُلمع العدسة، وتسعة قصاصات صحفية، ومحفظة جلد، ومشروع قانون الخمسة دولارات الفيدرالية.

ووفقًا لعدد من الأخبار الأمريكية التي انتشرت إبان تلك الفترة، فأن الرئيس الأمريكي كان لديه زوج من النظارات؛ واحدة للقراءة والرؤية من على بعد، لاسيما وأنه كان ذاهبًا لمتابعة مسرحية، وأخرى لأن “لينكولن” كان يعاني من مرض “الحول” ما كان يعيقه عن التركيز عند الرؤية.