,

لأول مرة الملكة إليزابيث خارج قائمة “أغنى 300 بريطاني”


كشفت قائمة أثرياء بريطانيا أمس، تراجع ترتيب الملكة إليزابيث الثانية في القائمة، رغم نمو صافي ثروتها.

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إن مجموع ثروات الألف الأكثر ثراء في بريطانيا يساوي 547 مليار جنيها إسترلينيا، أي ما يعادل 830.67 مليار دولار، مقارنة بنحو 258 مليار جنيها في 2009، وهي زيادة بواقع 112%.

ووفقاً للصحيفة، فقد زادت ثروة الملكة اليزابيث بواقع 10 ملايين جنيه إسترليني “6.6 ملايين دولار” لتصل إلى 340 مليون جنيه إسترليني “225.1 مليون دولار”، لكنها خرجت من قائمة أغنى 300 شخص في البلاد للمرة الأولى.

27FADC4300000578-3055643-image-a-2_1430036902187

والملكة التي تحكم بريطانيا منذ عام 1952، تمتلك حسابا مصرفياً في بنك كوتس وشركاه، كما تمتلك ماكينة صرف آلي للمصرف داخل قصر باكنجهام، القصر الملكي البريطاني.

وجاء في المركز الأول الملياردير المولود في أوكرانيا لين بلافاتنيك، ليصبح أغنى أغنياء بريطانيا.

view_1430052400

وقالت الصحيفة إن قيمة ثروة “بلافاتنيك” الذي ارتفع من المركز الرابع إلى المركز الأول هذا العام بلغت 13.17 مليار جنيها إسترلينيا، مسجلة زيادة بواقع 3.17 مليار دولار في عام 2014.

وجاء الشقيقان هيندوجا “سري وجوبي” المولودان في الهند في المركز الثاني بعد أن كانا في المركز الأول العام الماضي، وقدرت قيمة ثروتهما بنحو 13 مليار جنيه، ولديهما مصالح في الصناعة وقطاع المال العالمي.

وحلت أسرة ويستون الإنجليزية الكندية التي تملك إمبراطورية متاجر للبيع بالتجزئة في المركز الثالث بثروة قيمتها 11 مليار جنيه، وذكرت الصحيفة أن هناك أموالا جديدة تتدفق على بريطانيا مما يؤدي إلى تراجع البريطانيين في قائمة الأثرياء.