,

“مصدر” تطلق مشروع فلل سكنية تولد طاقتها بنفسها


أطلقت مدينة مصدر في أبوظبي يوم أمس الأربعاء مفهوماً جديداً للفلل المستدامة التي تولد ما يكفي من الطاقة الشمسية لتشغيل المنازل على مدار السنة.

وقال بيان الشركة إن الفلل السكنية مصممة لاستيعاب النمو السكاني في المستقبل وتلبية الطلبات المتزايدة على المنازل العائلية المستدامة.

وقال الدكتور أحمد بلهول، الرئيس التنفيذي لشركة مصدر : ” مع ما يقارب من ثمانية ملايين شخص يتوقع أن يعيشوا في المراكز الحضرية بدولة الإمارات بحلول عام 2020، يفرض هذا الارتفاع حتمية توفير وتصميم منازل مستدامة عالية الجودة، والتي تستخدم الموارد الطبيعية بشكل أقل من المنازل القائمة في الوقت الحالي”.

وأضاف: “لقد وصلت مدينة مصدر منذ إنشائها إلى درجات متقدمة من حدود التصميم المستدام، و نحاول الآن أن نرتقي إلى المستوى التالي مع هذه الرؤية لتصميم منزل الأسرة الذي يتوافق مع القرن الـ 21، و تهدف الفلل الجديدة إلى تلبية احتياجات نمط الحياة لسكان المناطق الحضرية المتنامية مع الحد من استهلاك هذه المباني من المياه والطاقة والنفايات”.


masdar_ecohome

ويشمل المفهوم الجديد للفيلا المكونة من أربع غرف نوم مجموعة عالية الأداء من الألواح الشمسية من شأنها أن تولد 40,000 ألف كيلو وات ساعي سنوياً.

وأضاف بيان مصدر إن التوجه في المنزل سيكون نحو إنتاج أقصى حد من الإضاءة الطبيعية عالية الأداء، بالإضافة إلى خفض حاجة المنزل السنوية من الطاقة إلى ما يقارب من 39,000 كيلو وات ساعي سنوياً، أي أقل من الطاقة المتوقع أن يتم إنتاجها في المنزل من الألواح الشمسية.

كما سيساعد تصميم المنزل على تخفيض حوالي 63 ألف طن من انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون، وتخفيض الطلب على الشبكة الكهربائية الوطنية، كما من المتوقع أن يساهم في استخدام أقل من 35% من المياه في المنازل العادية، وذلك بفضل تخفيض تدفق المياه في الحمامات والصنابير. ويجري عرض المفهوم الجديد للفلل السكنية في معرض سيتي سكيب أبوظبي الذي ينتهي اليوم.


Masdar_Villa_1