, ,

فيديو| محير القبور الغامضة


اكتُشفت مومياء تعود إلى ثلاثة آلاف سنة في مخبإ سري مع بعض أشهر فراعنة مصر  وذلك منذ أكثر من 120 عاما، و لكنها لا تحمل أي إسم و لا هوية على الإطلاق ،و كشفت هذه الجثة عن إشارات تعذيب تبعث على الصدمة ، و قد أجريت العديد من التجارب و الأبحاث في محاولة من العلماء لحل لغز هذه المومياء، هل كان تضحية بشرية؟ أم ضحية جريمة قتل؟ أم خيانة كان عقابها الموت؟