,

توني بلير يجد عملا جديدا


ذكرت صحيفة “تليغراف” البريطانية أنه تم تعيين رئيس الوزراء البريطاني الأسبق، توني بلير، رئيسًا للمجلس الأوروبي للتسامح والمصالحة.

وجاء القرار بعدما أعلن “بلير” الأسبوع الماضي أنه سيتنحى في الشهر المقبل عن منصبه بصفته مبعوثًا دوليًا لعملية السلام في الشرق الأوسط، بعد ثماني سنوات من السعي لتحقيق تقدم في عملية السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين.

ويتسلم بلير منصبه الشرفي الجديد من سلفه الرئيس البولندي السابق ألكسندر كازنيوسكي.

وقال بلير الذي تولى رئاسة وزراء بريطانيا بين عامي 1997 و2007، في بيان “على الرغم من بذل أفضل جهودنا لتحقيق إجماع حول التسامح في أوروبا؛ لكننا ما زلنا نشهد ظلما وتمييزا وأعمال عنف شائنة على القارة”.

المجلس الأوروبي منظمة دولية غير حكومية تتخذ من بروكسل مقرا لها وتهدف إلى مكافحة العنصرية وإرهاب الأجانب ومعاداة السامية في أوروبا.