,

بعد تغريدة عبدالله بن زايد.. المركزي يطرح اليوم عملات خاصة للمكفوفين


أعلن المصرف المركزي في الإمارات أنه سيطرح عملات نقدية خاصة بالمكفوفين وضعاف البصر للتداول اعتباراً من اليوم الأربعاء 8 يوليو.

و ستزود العملات من فئة 500 درهم و 5 دراهم بميزة اللمس التي تساعد المكفوفين على تحديد قيمة هذه العملات، في حين ستحتفظ العملات بنفس التصميم العام والمواصفات الأخرى التي تحملها العملات المتداولة حالياً بحسب ما أوردت صحيفة إيميرتس247.

ويمكن للمكفوفين تمييز النقود من خلال طبعات محفورة على طرفي العملات الورقية، حيث ستزود العملات من فئة 500 درهم بثلاثة خطوط أفقية مفصولة عن بعضها في منتصف طرفي العملة الورقية.

699882201
أما بالنسبة للعملات من فئة 5 دراهم فيمكن تمييزها من خلال خط أفقي واحد في منتصف طرفي العملة من اليمين واليسار.

3
وبإصدار هذه العملات، تكون الإمارات قد انضمت إلى مجموعة من الدول قامت بإصدار عملات خاصة يسهل للمكفوفين التعرف عليها باللمس.

وعلى سبيل المثال تم حفر مجموعة من النقاط بترتيب معين على الاوراق النقدية الكندية، في حين تم تزويد العملات في الهند بالعديد من الأشكال لآثار مختلف الطوائف. كما قام المصرف المركزي الاوروبي بوضع علامات للمس بالقرب من حواف العملات الورقية من فئة 200 و 500 يورو.

البداية مع تغريدة عبدالله بن زايد

وكان سمو الشيخ عبدالله بن زايد وزير الخارجية في دولة الإمارات قد تمنى في تغريدة له على موقع تويتر في شهر مايو 2014 على المصرف المركزي الاماراتي باستخدام أحرف بريل في طباعة العملات للتسهيل على فاقدي نعمة البصر.

جاء ذلك ردا على طلب أحد المغردين على تويتر بأن يقوم المصرف المركزي بإضافة خاصية “بريل” إلى العملات في دولة الإمارات، وقد لاقت هذه التغريدة تفاعلا من قبل المغردين في دولة الإمارات ودول الخليج.

يذكر أن طريقة بريل هي نظام كتابة ليلية أبجدي، اخترعها الفرنسي لويس بريل، كي يسطيع المكفوفين القراءة، وذلك يجعل الحروف رموزاً بارزة على الورق مما يسمح بالقراءة عن طريق اللمس.