,

موظفو أبل يكشفون 15 حقيقة فظيعة حول العمل في الشركة


أبل هي واحدة من شركات التكنولوجيا الأكثر شهرة في العالم، و هي الشركة المسؤولة عن إبداع أجهزة  الأيفون، أبل ووتش، وجهاز كمبيوتر ماك ، وقد حققت المركز الأول في قائمة الشركات الأكثر إثارة للإعجاب وِفق مجلة فوربس للعام الثامن على التوالي ، ويكسب المتدربون الذي يعملون في هذه الشركة العملاقة ​​35،42 ولار في الساعة في المتوسط ، وهو أعلى 54٪ من متوسط ​​دخل المتدرب على درجة الماجستير.

و قد اتضح أن هناك الكثير من الشكاوى من المهندسين الحاليين والسابقين والمطورين ومديري المشاريع الذين كتبوا عن تجاربهم  في شركة أبل ، ولكن هذا لايعني أن الشرطة سيئة السمعة من حيث تعاملها مع موظفيها فهي تبقى آراء عدد قليل جدا من الموظفين و كل شركة لها إيجابياتها و سلبياتها.

العمل في شركة أبل متعب جدا فهي ليست كما يعتقد البعض ” أفضل مكان للعمل” لأنها تستنزف طاقة موظفيها.

its-easy-to-burn-out-fastالشركة بيئة مملة و الجميع يقوم بعمله مثل الربوتات و الصالة الرياضية فيها ليست مجانية.

it-can-look-straight-out-of-a-dystopian-movie

التوازن بين العمل والحياة غير موجود، و العطلات ليست جيدة بما يكفي.

not-always-good-for-employees-with-families

أبل بيئة لا تناسب أرباب الأسر فهي تناسب مدمني العمل.

hard-to-achieve-work-life-balance

كن مستعدا لتصبح عدوانيا ، فلتتفوق في أبل عليك أن تكون عدوانيا

be-ready-to-get-aggressive

الفضاء يصبح أضيق بالنظر إلى التعيينات الجدية و لا يحصل كل الموظفين على المساحة التي يحتاجونها لشعور بالراحة.

it-can-get-a-bit-cramped

ليس كل الموظفون متساوون في أبل رغم عدم وجود تسلسل هرمي رسمي في العديد من الفرق.

the-politics-of-the-office-can-get-to-some-people

لا توجد تعويضات على العمل المضاف فموظف أبل قد يعمل 15 ساعة في اليوم حتى في عطلة الأسبوع.

salary-doesnt-compensate-for-the-amount-of-work

السرية من أولويات الشركة حيث أن الموظفين معرضون للطرد في حال تسرب كلمة حول مشاريع الشركة.

the-secrecy-was-like-a-gun-to-your-head

ليس هناك تنوع في المؤسسة.

there-is-little-diversity

هناك تقييد لقدرات الموظفين.

you-arent-allowed-to-code-using-the-best-practices

العمل في ابل ليس مثيرا كما يعتقد الكثيرون.

nonfunctional-hr

الشركة لاتقدر ولا تحترم كبار السن، والناس من ذوي الخبرة.

not-really-a-company-that-appreciates-and-respects-older-experienced-folks