,

تزايد التهديدات الإرهابية ضد ملالا يوسف في بريطانيا


عاد الإرهاب ليُهدد حياة الشابة الباكستانية والمُتوَجة بجائزة نوبل للسلام ملالا يوسف زاي، وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، عن جهاز ام أي 5، جهاز مكافحة التجسس والإرهاب، أمس الأحد.

021AAAA300000514-3207225-image-a-4_1440265977142

وأوضحت الصحيفة نقلاً عن هذه المصادر، أن التهديدات الإرهابية ضد الشابة الشجاعة، المقيمة في بريطانيا بعد أن تحدت الموت وطالبان  في بلادها باكستان عندما كانت في الرابعة عشرة من العمر، تصاعدت بشكل لافت في الفترة الأخيرة، بعد أن وضعت منظمات متطرفة عدة الشابة المدافعة عن حقوق الفتاة في التعليم والحياة الكريمة على رأس قوائم المطلوب تصفيتهم.

156BC648000005DC-3207225-Taliban_shooting_Malala_was_just_14_when_she_was_rushed_to_hospi-a-5_1440265982209

وضاعفت التهديدات المتزايدة ضد ملالا، من حرص الأمن البريطاني على تأمين سلامتها وذلك بتخصيص حماية إضافية على مدار الساعة والأسبوع، حسب الصحيفة، خاصة أن ملالا، التي نجحت في دراستها بتفوق كبير، تستعد للالتحاق بالجامعة لاستكمال دراستها وتحقيق حلمها بعد إحرازها درجة A+ في الثانوية العامة، أو ما يعادل 100%، ما يفتح في وجهها باب اللحاق بأكبر وأفضل الجامعات البريطانية في منطقة اوكس بريدج، سواء كانت اوكسفورد أو غيرها.