,

“ديلي ميل” تبرز حادث الرجل الذي تسبب في غرق ابنته بـ”دبي”


ذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، أن فتاة في العشرين من عمرها، توفت في دبي، بعد رفض والدها ترك أحد العاملين على الشاطئ إنقاذها.

ونقلت الصحيفة عن أحد المسئولين في دبي، أن والدها أكد تفضيله وفاتها، عن السماح لرجل غريب بلمسها، وإخراجها من البحر.

05DB01980000044D-3192381-image-a-12_1439216055246

قال أحمد بو رقيبه، نائب مدير جهاز البحث والانقاذ في شرطة دبي، إن الأطفال كانوا يسبحون في المياه، ويلعبون على الشاطئ، وفجأة سمعنا صوت فتاة في العشرين من عمرها تصرخ، طالبة المساعدة.

وتابع قوله “أسرع اثنان من عاملي الإنقاذ لسحبها وإخراجها من المياه، إلا أن أحدهم اعترض طريقهما، ومنعهما من الوصول إلى الفتاة، ومساعدتها”، مشيرا إلى أن ذلك الرجل الذي يتسم بملامح أسيوية كان والدها، والذي ظل يردد إن لمس الرجلين لبنته سيقلل منها، وسيسيء إليها، لذلك تركها تغرق.

2B3F7DB400000578-3192381-image-m-21_1439216689044

وتابع بو رقيبة قوله “الرجل أصبح عنيفًا وعدائيًا، وحاول التعدي بالضرب على عاملين الإنقاذ، وقال لهم إنه لا يمانع وفاة ابنته، ولكنه يرفض أن يلمسها رجل غريب”، مشيرا إلى أن وفاة الفتاة يعد حادث، ولكن كان من الممكن إنقاذها إذا سمح والدها للمنقذين إخراجها من المياه.

وأشارت الصحيفة إلى أن ذلك الرجل اتهم فيما بعد، بإيقاف فريق الإنقاذ، ومنعه من إتمام عمله.