,

بالصور| أغرب طرق المهاجرين للوصول إلى أوروبا


أمرت السلطات المجرية، أمس الثلاثاء، بإخلاء محطة القطارات الرئيسية في بودابست حيث تجمع المئات من المهاجرين للذهاب إلى النمسا وألمانيا، في حين لا تزال أوروبا منقسمة إزاء اكبر أزمة هجرة منذ الحرب العالمية الثانية.

2BDDDEBC00000578-3217584-A_migrant_holds_his_head_in_his_hands_as_the_train_station_in_Bu-a-64_1441106121814

ويأتي ذلك فيما أظهرت أرقام منظمة الهجرة الدولية أن أكثر من 350 ألف مهاجر عبروا البحر المتوسط منذ يناير الماضي.

2BDDDEC500000578-3217584-In_total_1_000_migrants_are_still_at_the_Budapest_railway_statio-a-61_1441106121617

وقالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أنه بعد الإخلاء، أعيد فتح محطة “كيليتي”، ولكن فقط لغير المهاجرين حيث لم تسمح الشرطة سوى بدخول حاملي جوازات السفر والهويات والتأشيرات.

2BDDE2FF00000578-3217584-Evacuation_Migrants_come_face_to_face_with_police_after_being_to-a-62_1441106121635

وعلى الأثر، تظاهر نحو 200 مهاجر بشكل عفوي أمام المحطة وهم يصرخون “ألمانيا، ألمانيا” و”نريد أن نرحل”.

2BDDE3E100000578-3217584-Leaving_A_woman_and_her_two_children_were_among_1_000_migrants_o-a-59_1441106121599

وطلبت السلطات عبر مكبرات الصوت صباح أمس من الجميع مغادرة المحطة، معلنة أن حركة القطارات ستبقى متوقفة لحين إخلائها.

2BDE51E000000578-3217584-Hundreds_of_angry_migrants_staged_protests_outside_a_Budapest_st-a-58_1441106121556

وسمحت سلطات المجر الاثنين للمرشحين للجوء بمغادرة المخيمات العشوائية التي أقاموها قرب محطات بودابست، ونتيجة لذلك وصل نحو 3650 مهاجرا معظمهم بدون تأشيرات الاثنين إلى فيينا وهو رقم قياسي في يوم واحد هذه السنة وفق الشرطة النمساوية.

2BDEC7FC00000578-3217584-image-a-67_1441108075839

واعتبر رئيس الوزراء الإسباني ماريانو راخوي خلال زيارة إلى برلين الثلاثاء أن أزمة الهجرة الحالية تشكل “أكبر تحد لأوروبا” على مدى السنوات المقبلة فيما تواجه القارة تدفقا متزايدا للاجئين هربا من الحروب والاضطهاد والفقر في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

2BDECCAB00000578-3217584-Chaos_Migrants_wave_their_train_tickets_and_lift_up_their_childr-a-57_1441106121527

واجتاز أكثر من 350 ألف مهاجر منذ يناير البحر المتوسط الذي غرق فيه 2643 شخصا أثناء محاولتهم العبور إلى أوروبا وفق حصيلة جديدة أعلنتها المنظمة الدولية للهجرة الثلاثاء في جنيف.

وحذرت المستشارة الألمانية انغيلا ميركيل الاثنين من أن فشل التوصل إلى رد مشترك للأزمة يهدد المثل العليا للاتحاد الأوروبي، وقالت ميركل “إذا فشلت أوروبا في أزمة اللاجئين فان ما يربطنا بالحقوق المدنية العالمية سينقطع وسيضمحل”، وانتقدت ضمنا دولا مثل سلوفاكيا بقولها “إذا بدأنا بالقول لا أريد مسلمين فهذا لن يكون جيدا”.

2BDFD90B00000578-3217584-image-a-106_1441114685501

وجددت ميركل الدعوة إلى تحديد حصص لاستقبال اللاجئين لكل بلد أوروبي الأمر الذي أعلن العديد من الدول رفضه.

يأتي ذلك في الوقت الذي تنوعت فيه وسائل اللاجئين للهجرة إلى أوروبا، حيث انتشرت خلال الفترة الأخيرة الهجرة بواسطة المراكب، التي راح ضحيتها آلاف الضحايا غرقًا في مياه البحر.

ويحاول البعض الآخر من المهاجرين استخدام القطارات بين الدول الأوروبية، أو الشاحنات، لكن كانت أغرب طريقة ما حدث أمس، حينما عثرت الشرطة الإسبانية على مهاجر إفريقي كان مختبئاً في مؤخرة سيارة بحالة صحية يرثى لها لدى محاولته العبور بشكل غير شرعي من إفريقيا إلى إسبانيا.

2BDFE36000000578-3217584-Spain_s_civil_guard_found_a_man_crammed_into_a_specially_designe-a-109_1441117162114

ويعتقد بأن الرجل قدم من غينيا وحاول العبور إلى إسبانيا عبر منطقة سيوتا الإسبانية، وعثرت الشرطة الإسبانية على الرجل الذي لم يتم الكشف عن هويته بعد أن لاحظت توتر سائق السيارة الأمر الذي دفع الشرطة لتفتيش السيارة بشكل دقيق.

وخرج الرجل من السيارة بحالة صحية سيئة بسبب الحرارة  الشديدة وأبخرة الوقود المنبعثة من المحرك ما أدى إلى إصابته بالجفاف. ويذكر بأن الرجل استقل السيارة المتوجهة من المغرب نحو الحدود الإسبانية في محاولة منه لعبور الحدود بشكل غير شرعي والوصول إلى إسبانيا ليتقدم بطلب اللجوء هناك.

وعثرت الشرطة على مهاجر آخر في نفس السيارة كان مختبئاً خلف مقاعد الركاب في مؤخرة السيارة. ونقل الرجلان إلى المستشفى وعولجا ضد الجفاف والتشنجات، وقال الأطباء بأن المهاجرين كان من الممكن أن يموتا لو بقيا لفترة أكبر في مخبئهما.