,

بالصور| فلل “إيتوري 971” في دبي إشادة و تكريم لسيارات بوغاتي


قامت شركة التطوير العقاري داماك والتي تتخذ من دبي مقرا لها ببناء أول منازل بلمسات بوجاتي في العالم، والتي تم إطلاقها خلال فعاليات معرض “سيتي سكيب غلوبال” في دبي.
مشروع الفلل الحصرية هذا أطلق عليه اسم “إيتوري 971 بلمسات بوجاتي”، وسيقام على مساحة 55 مليون قدم مربعة، ضمن مشروع التطوير الرئيسي “أكويا أوكسجين”، مطلة على مضمار “ترامب وورلد غولف كلوب دبي” الذي صممه لاعب الغولف الشهير تايغر وودز.
ETTORE-971-Bugatti-Villas-Are-a-Thing-from-a-Future-3
وقد استوحت الشركة اسم المشروع من اسم إيتوري بوغاتي مؤسس العلامة التجارية الفرنسية الشهيرة للسيارات الرياضية، أما الرقم 971 فهو يشير إلى رمز الاتصال الدولي لدولة الإمارات العربية المتحدة.
 وتتميز الفيلات بجمالية لافتة تحاكي مقدمة سيارة “بوجاتي فيرون” بمنحنياتها وتفاصيلها الفريدة، كما يشمل التصميم مساحة داخلية تُعرض فيها السيارة، يفصلها عن غرفة المعيشة حائطاً زجاجياً، بحيث يمكن مشاهدتها بوضوح من أي جزء من هذا الفضاء المعماري العظيم، وتضم الفلل الفاخرة سبع غرف نوم تجسد رؤية مصممي العلامة التجارية، وتبدأ أسعارها من 36 مليون درهم إماراتي.
ETTORE-971-Bugatti-Villas-Look-Like-a-Thing-from-a-Future-4
وقال زياد الشعار، العضو المنتدب لشركة داماك العقارية: -تجسد فلل ’إيتوري 971 بلمسات بوجاتي في “أكويا أوكسجين”تعبيراً حقيقياً عن أقصى درجات المعيشة الفاخرة، وندرك تماماً أن العديد من عملائنا الأوفياء هم من أشد المعجبين بعلامة بوجاتي التجارية للسيارات الرياضية الخارقة، لذلك فإن إتاحة السكن لهم في الفلل الأولى في العالم التي تحمل تصاميمها لمسات بوجاتي، هي بمثابة فرصة فريدة لتجربة ما تمثله هذه العلامة التجارية المميزة بطريقة جديدة كلياً”.
ETTORE-971-Bugatti-Villas-Look-Like-a-Thing-from-a-Future-3
وتعكس الفيلات التصميم الداخلي المثالي المعاصر الممزوج مع لمسات فريدة من نوعها، وقال ماسيميليانو فيراري، الرئيس الإداري لـ “لايف ستايل” في شركة “بوجاتي”: “نحن سعداء بالتعاون مع شركة داماك العقارية على تطوير هذه المفاهيم الفريدة، والتي تعكس عناصر التصميم الرئيسية لعلامة بوجاتي التجارية، إذ أن بوجاتي تُعد أجمل وأقوى سيارة رياضية خارقة على الطرقات، لذا فنحن على ثقة بأن فلل ’إيتوري 971 بلمسات بوجاتي‘ في ’أكويا أوكسجين‘ سرعان ما ستحقق السمعة الطيبة نفسها في السوق”.