, ,

فيديو| طائرة من دون طيار تصور محطة ذرية مهجورة في شبه جزيرة القرم


صورت طائرة من دون طيار محطة ذرية مهجورة في شبه جزيرة القرم الروسية ألغيت كمشروع عام 1989 بعد 14 عاما على بدء أعمال البناء بسبب كارثة تشيرنوبل.

بدأت أعمال بناء المحطة عام 1975 بهدف توفير الطاقة الكهربائية لشبه الجزيرة. لكن كارثة تشيرنوبيل كان لها تأثير شديد على المشروع لأن المحطتين كانتا متماثلتين من جوانب عدة. وخسر الاتحاد السوفييتي حوالي 18 مليار روبل ما كان يعادل 18 مليار دولار حينذاك بحسب “RT”.

ويتداعى هذا المبنى المهجور منذ 26 عاما ويجتذب المغامرين، لكنه يعتبر خطرا بسبب انهيار أجزاء منه.