,

ناسا تلتقط صورا رائعة للموجات الناتجة عن المقاتلات النفاثة


أطلقت وكالة الفضاء ناسا، أمس، صورًا جديدة لاستخدام تقنية تصوير متقدمة للغاية وهي تصوير الصدمات التي تسببها الطائرات والتقنيات الأسرع من الصوت على كثافة الجو، وتم استخدام الشمس والقمر والأجسام السماوية لتكون خلفية للصور المتقدمة للغاية، وأرادت الوكالة أن توضح ظاهرة Supersonic shockwaves غير مرئية للعين المجردة، وما تم التقاطه هو التغير في معامل الانكسار الناتجة عن التدرج في كثافة الهواء.
2CB57E9E00000578-0-image-a-5_1443094691980
ووفقًا لصحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن أساسيات تقنيات التصوير الانعراجي موجودة منذ ما يزيد على قرن من الزمان، ولكن كان تنفيذها يحتاج إلى بصريات معقدة ومصادر للضوء الساطع مما جعل استخدامها شبه معدوم، ولكن وكالة ناسا تمكنت من تحقيق ذلك عن طريق استخدام الأجسام السماوية كخلفية للطائرات لأول مرة في العالم.
2CB57EA200000578-0-image-a-6_1443094704671 2CB57E9500000578-0-image-a-7_1443094717283 2CB57E8A00000578-0-The_shock_wave_is_visible_in_the_images_because_it_deforms_the_a-a-12_1443095212309