,

بالصور| قصة نجاح طيران الإمارات منذ إطلاق أول رحلة قبل 30 عاماً


تحتفل طيران الإمارات اليوم بمرور 30 عاماً على انطلاق أول رحلة لها في 25 أكتوبر عام 1985 من مطار دبي الدولي إلى كراتشي، تحولت خلالها “درة التاج” كما يحلو للبعض تسميتها إلى واحدة من أكبر وأشهر الناقلات الجوية في العالم.


14

ولم يكن هناك من خيار أمام الناقلة التي تأسست وسط المنافسة القوية نتيجة لسياسة الأجواء المفتوحة المتبعة في دبي سوى الاستمرار في النمو.


13

وتفوقت طيران الإمارات المملوكة بالكامل لحكومة دبي في توفير أعلى معايير الخدمة من خلال سياسة الابتكار في المنتجات والخدمات وطاقم العمل المؤهل.


12

وخلال سنوات قليلة برزت طيران الإمارات كعملاق في عالم الطيران والسياحة يضم أقساما عديدة تحت مظلة “مجموعة الإمارات” التي يعمل فيها أكثر من 80 ألف موظف، وتضم المجموعة حاليا بالإضافة إلى الناقلة الجوية قسما عالميا للشحن الجوي ودائرة مختصة بتنظيم العطلات والرحلات وشركة عالمية لخدمات المناولة الأرضية.


1

وهناك صفتان بارزتان تميزان طيران الإمارات يكمن سر نجاحها في القدرة على الجمع بينهما، الأولى النمو السريع المتواصل والثانية التركيز المستمر على جودة الخدمات المقدمة.


5

واستمر نمو طيران الإمارات جنبا إلى جنب مع النمو المذهل الذي تشهده دبي في مختلف الميادين لتصبح ناقلة عالمية حديثة تحت القيادة الحكيمة والتخطيط المحكم لسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة دبي للطيران الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات.


11

وتخدم طيران الإمارات حاليا أكثر من 147 محطة في 79 دولة ضمن قارات العالم الست بأسطول يضم أكثر من 240 طائرة حديثة ويستقبل طائرتين جديدتين كل خمسة أسابيع.


10

وواصلت مجموعة الإمارات خلال السنة المالية 2014 – 2015 تحقيق الأرباح للسنة الـ 27 على التوالي وذلك على الرغم من الكثير من التحديات.


9

وكشف التقرير المالي السنوي أن مجموعة الإمارات سجلت عائدات قياسية حيث ارتفعت إلى 96.5 مليار درهم /26.3 مليار دولار أميركي/ بنمو نسبته 10% عن عائدات السنة السابقة.


8

ويرجع نجاح طيران الإمارات الى مجموعة عناصر معروفة ساهمت في هذا النجاح أهمها الإدارة الكفؤة والعمل الدائم لتوفير أحدث المبتكرات في منتجات وخدمات السفر بتكاليف معقولة ومن دون التهاون في الجودة قيد أنملة.


7

وأصبحت طيران الإمارات في عام 2008 أول ناقلة في العالم تتيح لركابها استخدام هواتفهم النقالة أثناء الرحلات.


6

وأصبحت جميع مرافق طيران الإمارات قادرة على التعامل مع الطائرة العملاقة الإيرباص أ 380  التي يعمل منها في الأسطول 67 طائرة حاليا وهناك 73 طائرة أخرى قيد التسليم في السنوات القليلة المقبلة، ويبلغ إجمالي طلبيات طيران الإمارات المؤكدة حاليا 277 طائرة تقدر قيمتها بنحو 128 مليار دولار أميركي.


4
 


3
 


2