,

هل حان الوقت ليشتري الإماراتيون عقارات في لندن؟


أصبح الاستثمار في العقارات أكثر شعبية من أي وقت مضى، وذلك مع توفر فرص لشراء عقارات يمكن أن تحقق الأرباح على المدى القصير أو خلال فترات زمنية طويلة الأجل، و بات القطاع العقاري يغري الكثيرين بالتحول عن أسواق الأسهم والذهب التي طالما كانت من أكثر الاستثمارات شعبية في الماضي.

و مع دخول إلغاء تأشيرات الشنغن لدخول المواطنين الإماراتيين إلى دول الاتحاد الأوروبي حيز التنفيذ، بالإضافة إلى وجود قاعدة اقتصادية قوية في الإمارات، بات الكثير من المواطنين أكثر ميلاً لشراء العقارات في المملكة المتحدة.

و في الوقت الذي تتأثر فيه أسعار العقارات في معظم دول العالم بالتغيرات الاقتصادية، أثبت قطاع العقارات في بريطانيا قدرته على الصمود في وجه أية أزمات أو تغيرات اقتصادية، بحيث لا تتأثر الأسعار بشكل ملحوظ كما في باقي الدول.


1

وتغير الاتجاه العام في بريطانيا خلال السنوات الأخيرة حول تملك المنازل، ففي الماضي كانت العائلات تفضل الإقامة في منازلها الخاصة، أما الآن ومع تزايد اعتماد الشباب على المنازل المستأجرة فأصبحت البلاد تتحول شيئاً فشيئاً إلى أمّة من المستأجرين شأنها في ذلك شأن العديد من الدول الأوروبية.

وتشير الإحصائيات إلى انخفاض نسب الأشخاص الذين يملكون المنازل التي يعيشون فيها في بريطانيا عام 2014 إلى أدنى مستوياتها في غضون 30 عاماً لتصل إلى حوالي 63% من مجموع السكان، وفي المقابل ازدادت أعداد المستأجرين لتصل إلى 4.400.000 مستأجر في جميع أنحاء المملكة المتحدة بحسب صحيفة إيميرتس246.

و تتوقع شركة سافيلس العقارية أن تبقى معدلات ارتفاع الأسعار في المملكة المتحدة ثابتة على الأقل خلال السنوات الخمس القادمة، مع توقعات بزيادة الأسعار بنسبة 5% عامي 2016 و2017 و3% عامي 2018 و 2019، وهذا يعني أن الأسعار ستزداد 20% عما كانت عليه في بداية هذا العالم مع الاتجاه إلى دخول العقد الثالث من القرن الحالي.


LONDON, ENGLAND - JANUARY 19: A general view of One Hyde Park in Knightsbridge on January 19, 2011 in London, England. Today saw the official unveiling of the exclusive residential apartments by property duo, the Candy Brothers. With views over London's famous Hyde Park and interiors designed by the Candy Brothers, the address is set to become the world’s most expensive with apartment prices ranging from £6.5M GBP for a one bedroom apartment to £140M GBP for a penthouse suite. Included in the price for the luxury suites will be a shared cinema, a 21m swimming pool, saunas, a gym, a golf simulator, a wine cellar, bullet proof glass, a panic room, and a dedicated team of 60 Mandarin Oriental hotel trained staff on call 24 hours a day. (Photo by Dan Kitwood/Getty Images)

وهذا النوع من التوقعات الإيجابية يعطي المستثمرين حافزاً أكبر لرؤية العقارات في بريطانيا باعتبارها مشروعاً مجدياً على المدى البعيد.

ويبلغ متوسط عوائد الإيجار في مختلف أنحاء بريطانيا في الوقت الحالي ما بين 4 و 6%، مما يعطي المستثمرين فرصة الحصول على دخل ثابت على مدى سنوات، وفي نفس الوقت تزداد قيمة هذه العقارات.

ويقول الخبراء إن السر الجديد في قطاع العقارات في بريطانيا يكمن بالمناطق خارج لندن، حيث باتت المزيد من الشركات تدرك أن توفر الإنترنت عالي السرعة وسهولة التواصل يعني أنه لم يعد هناك حاجة بالنسبة للكثيرين للعمل في العاصمة، ويدفع ذلك العديد من الشركات إلى الاتجاه شمالاً لتوفر المزيد من الطلب على المدن الثانوية.

وبإمكان المستثمرين تحقيق عائدات مادية جيدة دون أن يضطروا لدفع مبالغ مالية ضخمة لشراء العقارات في لندن، حيث باتت تتوفر العديد من المشاريع العقارية شمالي البلاد وبأسعار معقولة وتحقق في نفس الوقت عائدات مادية كبيرة.


3