,

لماذا تراجع إنفاق المستهلكين في الإمارات؟


كشفت دراسة حديثة أن المستهلكين في الإمارات باتوا أكثر حذراً في التعامل مع مواردهم المالية، وباتوا يفكرون بتخفيض الإنفاق في المطاعم ومراكز التسوق، وهو الاتجاه الذي يمكن أن يضع مزيداً من الضغوط على الأعمال التجارية في البلاد.

و أظهرت الدراسة التي أجرتها شركة أبحاث السوق “نيلسن” بهدف معرفة نوايا الإنفاق الخاصة بالمتسوقين في الإمارات، أن حوالي نصف السكان (45%) من الذين شملهم استطلاع الرأي خلال الربع الأخير من عام 2015، يفكرون بادخار أموالهم بدلاً من إنفاقها على شراء الأشياء غير الأساسية بحسب صحيفة غولف نيوز.

و قال 51% من المشاركين في الاستطلاع إنهم يعتزمون تخفيض النفقات على الملابس الجديدة لهم ولأفراد أسرهم، في حين أن 38% قالوا إنهم يعتزمون تخفيض النفقات على وجبات الطعام. في حين أن 35% أشاروا إلى أنهم ينوون تخفيض نفقات العطلات والترفيه خارج المنزل.


163652861_d1

وتشير هذه النتائج، إلى أن الناس باتوا يشعرون بالقلق حول الاتجاهات الاقتصادية، وفي ضوء حالة عدم اليقين حول هذه الاتجاهات في ظل الهبوط الحاد بأسعار النفط، بات الكثير من المستهلكين يميلون إلى الحفاظ أكثر على أموالهم.

و أظهرت الإحصائيات أن قطاع التجزئة في البلاد وخاصة في قطاع السيارات الفاخرة، تأثر بالفعل بالضغوط والأزمات الاقتصادية التي يشهدها العالم، ولا سيما المتسوقون الروس الذين تأثرت قوتهم الشرائية نتيجة ارتفاع الدولار مقابل الروبل الروسي.

وكانت دراسة أخرى قد جرت في وقت سابق من هذا الشهر، قد أظهرت أن 53% من السكان يعتقدون أن هناك حالة من الركود الاقتصادي. ووفقاً لنتائج أبحاث شركة نيلسن، يعتبر الأمن الوظيفي مصدر القلق الأكبر بين المستهلكين في الإمارات بنسبة 26% مقابل 9% للركود الاقتصادي.


destinations-dubai-shopping-festival-hero