,

أبل ترغب في جعل هاتفها مستعصيا أكثر على الإف بي آي


متابعة-سنيار: لازالت المعركة بين الحكومة الأمريكية و شركة أبل مستمرة ولا أحد يمكنه التكهن بنهايتها بالنظر إلى أن كلا الجهتين لازالت متشبتة بموقفها.

ففي معركة التوفيق بين تحقيق الأمن وحماية الخصوصية، شهدت الولايات المتحدة مواجهة بين شركة “أبل” للتكنولوجيا والحكومة الأمريكية بعدما رفضت الشركة صاحبة الهاتف الذكي “آيفون” تنفيذ طلب فيدرالي بفتح الهاتف الخاص بأحد مطلقي النار في حادث سان برنادينو بولاية كاليفورنيا في ديسمبر الماضي.

rumeur-li-fi-iphone-ios

وفي ظل استمرار المواجهة يبدو أن شركة أبل مصممة على جعل أجهزتها محرمة وأنها عازمة على لعب ورقة الأمن بأي ثمن، حيث أن هناك طريقة جيدة لتجنب هذا النوع من المعارك القانونية في المستقبل بحسب موقع ubergizmo.

وتعتزم الشركة تصميم مستوى من الأمن لأجهزتها التي تعمل بنظام iOS، بحيث أن الشركة نفسها لن تتمكن من الاطلاع على بيانات المستخدم ومن ثم لا يمكنها توفير هذه البيانات لمن يرغب في الوصول إليها من قبيل الأجهزة الأمنية و المخابرات الفيدرالية.

وفي حال نجاح أبل في تحقيق هذا الأمر فإن ذلك من شأنه أن يعزز موقفها من احترام الحياة الخاصة، وهو شيء من البديهي أنه سيرضي المستخدمين.