,

موظفو “غرفة تجارة دبي” يشكون تلف سياراتهم في العاصفة


متابعة-سنيار: عبر العديد من موظفي غرفة تجارة وصناعة دبي عن غضبهم واستيائهم لأن سياراتهم لا تزال غارقة في المياه بموقف السيارات التابع للغرفة في جبل علي، وذلك بعد أسبوع من العاصفة التي ضربت مناطق عديدة من الإمارات الأربعاء الماضي.

وقال الموظفون إن سياراتهم لم تعد صالحة للعمل، وذلك لأن الإدارة لم تتصرف في الوقت المناسب، وقالت إحدى الموظفات : “طلبنا الانصراف باكراً يوم العاصفة، ولم تسمح لنا الإدارة بذلك، وبقينا حتى نهاية الدوام الرسمي، مما أدى إلى خسارتنا لسياراتنا”.

وأضافت الموظفة لصحيفة ذا ناشيونال إنها طالبت مع زملائها بالحصول على تعويضات عن الأضرار التي لحقت بسياراتهم نتيجة الإهمال، وأكدت أن السيارات ما كانت لتبقى على هذه الحال لولا توجيه الإدارة تحذيرات للموظفين بعدم مغادرة العمل قبل نهاية الدوام.

وأعرب موظف آخر عن قلقه من أن الأضرار التي لحقت بالسيارات لا يغطيها التأمين، وأضاف: “لقد كان يوماً مروعاً، وكان علينا المشي عبر برك المياه والوحل، ولم يكن هناك أي استعدادات لمواجهة مثل هذا الموقف”.

وقال متحدث باسم غرفة تجارة وصناعة دبي إن الإدارة قدمت الكثير من المساعدات للموظفين، واستأجرت شاحنات لنقل سيارات لهم، كما قدمت لهم تعويضات عن أجور النقل، ولا يزال هناك عدد من السيارات في موقف جبل علي، ويجري العمل في الوقت الحالي على إخراجها.


ZZZ_031016_world_2016_03_10_10_00_15