,

هذه الطائرة الجديدة دليل آخر على أن المحرك الواحد أفضل في مجال الطيران


متابعة- سنيار: يبدو أن الاتجاه الجديد في عالم الطيران يثبت يوما بعد يوم أن محركا واحدا أفضل من اثنين.

وللاستفادة من هذا التغيير، كشفت تكسترون للطيران، وهي الشركة الأم لمصنعي الطائرات الشهيرة من طراز سيسنا، طراز بيتش كرافت، وهوكر، عن وجود طائرات الدفع التوربيني الجديدة التي سيبدأ اختبارها في عام 2018.

وستدخل طائرة المحرك التوربيني الواحد، أو SETP سوقا تنافسية جدا لكنها سريعة النمو التي تشمل خط TBM السويسري بيلاتوس PC-12 وDaher الفرنسي.

ويمكن لطائرة SETP الجديدة الوصول إلى 285 عقدة، ويمكن لتكوين الطائرة أن يستوعب ما يصل إلى ثمانية ركاب، وتتميز المقصورة بأرضية مسطحة بالإضافة إلى الباب الخلفي الواسع للشحن و الركاب.

textron_setp_interior

ورغم أن خط العلامة التجارية تكسترون يشمل بالفعل خط الدفع التوربيني ا Beechcraft Super King Air المعروف، إلا أن طلب المستهلكين يتجه بشكل متزايد نحو الطائرات ذات المحرك الواحد بفضل الموثوقية والكفاءة، وسرعة المحركات التوربينية الحديثة.

وتلتزم الشركة أيضا باستخدام محرك جنرال الكتريك الجديد المتقدم “المحرك المروحي التربيني”، والذي يشكل ضربة وخسارة لشركة Pratt & Whitney، التي كان محركها PT-6 line معيار الصناعة لأكثر من نصف قرن.

ولم تكشف تكسترون بعد عن الاسم النهائي لــSETP، والعلامة التجارية التي ستحملها أو موعد إنتاجها، ورغم أنه لم تكشف عن رقم معين إلا أن تكسترون ادعت في بيان صحفي مؤخرا أن SETP ستكون أفضل “best-in-class operating costs.”

وقد بدأت الشركة في قبول الطلبات المسبقة بسعر 4.8 مليون دولار للقطعة.