,

عرض حساب “بوكيمون غو” للبيع بـ 255 ألف درهم في الإمارات


متابعة-سنيار: بدأ بعض مستخدمي لعبة “بوكيمون غو” الذين وصلوا إلى مستويات متقدمة في اللعبة ببيع حساباتهم على مواقع في الإنترنت بمبالغ تصل إلى حوالي 15 ألف درهم.

وقرر عمر موعد (29 عاماً) المقيم في دبي أن يجرب حظة بعرض حسابه في لعبة “بوكيون غو” للبيع على موقع dubizzle.com، بعد أن شاهد مقطع فيديو لبريطاني باع حسابه بمبلغ وصل إلى 7000 جنيه استرليني (33.700 درهم).

وبدأ عمر بتلقي رسائل سلبية عبر البريد الإلكتروني خلال 24 ساعة من نشره الإعلان. ويقول عمر: “قال الكثيرون إنني مجنون ولا يمكن أن أحصل على شيء مقابل حسابي في اللعبة، في حين قال أحدهم إنه غير مستعد لدفع حتى 15 درهم مقابل الحساب”.

وبالمقابل تلقى عمر عروضاً سخية وصلت إلى 11.000 درهم بعد 3 أيام من نشر الإعلان.

0

وأضاف عمر: “لم يكن من السهل التخلي عن الحساب لشخص آخر، حيث أن ملفي الشخصي مرتبط بالبريد الإلكتروني الذي يحمل اسمي، ولكن في النهاية كان الأمر يستحق المحاولة”.

وبدأ عمر مطاردة البوكيمون في يوم 6 يوليو الذي أطلقت فيه اللعب، وأمضى 3 ساعات على الأقل كل يوم للوصول إلى مستويات متقدمة في اللعبة، وتطلب منه ذلك التجول في جميع أنحاء الإمارات بحشب صحيفة ذي ناشيونال.

وانتشرت في الآونة الأخيرة ظاهرة بيع حسابات بوكيمون غو في جميع أنحاء العالم، على الرغم من أن كلاً من البائع والمشتري يعرضون أنفسهم لتعطيل حساباتهم من قبل الشركة المطورة للتطبيق، والتي لا تسمح ببيع أو استئجار الحساب.

من جهتها قالت رزان المصري مديرة تسويق المنتجات في dubizzle.com إن من حق العملاء بيع أي شيء بحرية. وأضافت: “إذا كان العميل يرغب في بيع شيء لم يعد يستخدمه فهذا أمر من اختياره”.

وقال أسامة وهو مستخدم آخر للعبة يقطن في دبي أيضاً إنه لا يرى أية مشكلة في بيع حسابه الذي وصل فيه إلى المستوى 22 بمبلغ 15.000 درهم، خاصة وأن الشركة تحصل على عوائد كبيرة من اللعبة.

وأضاف أسامة: “أنا وأخي نعمل على هذا الحساب لمدة تتراوح بين 12 و 16 ساعة يومياً، لذلك لا أرى أي خطاً في جني بعض المال من خلال بيعه”.

حساب بـ 255 ألف درهم

ومن خلال بحثنا في “سنيار” في موقع دوبيزل وجدنا أن شخصاً قام بعرض حساب (بوكيمون غو) للبيع، وقام بوضع سعر 255 ألف درهم، ووضع معه رقم هاتفه للاتصال، وذكر أنه وصل للمرحلة 19 من اللعبة، فيما نشر شخص آخر إعلاناً لحساب بوكيمون غو بنفس المرحلة التي وصل إليها البائع السابق ولكن بسعر 15 ألف درهم.

9990