,

هل ستُمنع السيارات القديمة من شوارع الإمارات؟


متابعة-سنيار: تبحث وزارة الداخلية في الإمارات تخفيض أعداد السيارات التي يزيد عمرها عن 15 عاماً في شوارع البلاد نظراً لارتفاع مستويات التلوث.

و وفقاً للخطط الجديدة للوزارة سيضطر أصحاب السيارت القديمة لدفع رسوم إضافية لتسجيل سياراتهم، كما ستخضع هذه السيارات لعمليات تفتيش أكثر صرامة في المستقبل.

وقال سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان وزير الداخلية للمجلس الوطني الاتحادي في وقت سابق إن الهدف من ذلك هو تخفيض عدد السيارات على الطرقات والتي تسبب التلوث و الحوادث لأن السيارات القديمة أكثر عرضة للانهيار والأعطال مما يتسبب بحوادث خطيرة.

وأضاف الشيخ سيف إن دولة الإمارات لديها واحدة من أعلى النسب للسيارات المسجلة في العالم، مع 3.2 سيارة مسجلة و 4.5 مليون سائق، وتخطط الوزارة أيضاً لتحويل المئات من المركبات ضمن أسطول الشرطة إلى العمل على الغاز الطبيعي للحد من التلوث، و تأتي هذه الإجراءات والخطط في إطار السعي لإيجاد المزيد من البدائل الصديفة للبيئة.

وكان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قد أعلن في وقت سابق عن خطط تهدف إلى استخدام سيارات بدون سائق بنسبة 25% في دبي بحلول عام 2030، و هذا من شأنه أن يساعد على الحد من الازدحام والتلوث.

وتأتي هذه الأنباء أيضاً بعد أشهر من إعلان هيئة الطرق و المواصلات عن خطط لتحويل نصف أسطول سيارات الأجرة في دبي إلى سيارات هجينة بحلول عام 2021 بهدف خفض ابنعاثات الكربون الضارة بالبيئة.

0_page