,

كيف تؤثر مواقع التواصل الاجتماعي على أذواق المستهلكين في الإمارات؟


كشفت دراسة حديثة أن ما يصل إلى 71% من سكان الإمارات الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و 40 عاماً يفضلون الحصول على المشورة عبر الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي قبل اتخاذ قرارات الشراء.

وأشارت الدراسة التي أجرتها YouGov بمشاركة أكثر من 1000 شخص في جميع أنحاء البلاد إلى أن منتجات التجميل والأزياء والمواد الغذائية في مقدمة السلع التي يرغب المستهلون بالحصول على توصيات مواقع التواصل الاجتماعي حولها بحسب صحيفة خليج تايمز.

وقالت غريد عريبي مديرة العلاقات العامة لممارسة المستهلك في شركة BPG Cohn & Wolfe PR التي أجريت الدراسة لصالحها: “نحن نعمل مع المدونين وأصحاب التأثير  على الإنترنت ونريد معرفة مدى تأثيرهم على المستهلكين في الإمارات التي أصبحت من أكثر الدول استخداماً لوسائل الإعلام الرقمية في العالم”.

وأضافت: “وقد أظهرت النتائج أن الشركات باتت تأخذ على محمل الجد تأثير وسائل التواصل الاجتماعي على المستهلكين، وتسعى إلى إيجاد طرق مبتكرة وجذابة للعمل والوصول إلى الزبائن”.

وقال 35% من المشاركين في استطلاع الرأي إنهم تابعوا المدونين حول المواد الغذائية على الفيسبوك، مقابل 26% على موقع يوتيوب، في حين احتلت الأزياء والموضة المرتبة الثانية بواقع 32% على الفيسبوك و 24% على إنستغرام.

وبينت الدراسة أن هناك حالياً أكثر من 200 حساب للموضة والجمال على مواقع التواصل الاجتماعي، وأكثر من 200 مدون على صلة بالأغذية في دولة الإمارات، وبات هؤلاء المدونين يملكون تأثيراً كبيراً على تحديد اتجاهات وأذواق المستهلكين وتوجيههم نحو شراء سلع معينة.

KT8007823