,

ما هي التحديات التي تواجه صناعة الأطعمة الحلال في الإمارات؟


على الرغم من التقدم الذي حققه قطاع الأطعمة الحلال في الإمارات، إلا أنه لا يزال يواجه العديد من التحديات والصعوبات.

وتمت مناقشة القضايا التي يواجهها هذا القطاع على هامش إطلاق تقرير اقتصاد العالم الإسلامي لعام 2017 يوم الاثنين الماضي.

وكان محمد صالح بدري، الأمين العام للمنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال ومقره دبي قد تحدث بكل صراحة وشفافية عن التحديات المستقبلية لسوق الحلال العالمي. وفي الشهر الماضي أعلنت دولة الإمارات أنها قد بدأت بالعمل على إنشاء هيئة اعتماد موحدة للمساعدة في دفع هذه الصناعة.

وقال بدري: “هناك الكثير من الهيئات وهذا يخلق مشكلة، ويجب أن يكون هناك معايير قياسية موحدة في جميع البلدان، والمشكلة أن العديد من البلدان لا تثق ببعضها البعض، وهناك الكثير من الهيئات المختلفة التي تصدر شهادات الاعتماد وهذا أمر غير مقبول”.

وأشار بدري إلى أن عدم وجود معايير موحدة رسمية قياسية للمنتجات الحلال يعني أن هناك حالة من عدم الثقة، وما يجب فعله هو توحيد جميع هذه الهيئات والمعايير.

5555

وطالب بدري بأن تجتمع الدول المعنية على طاولة واحدة وتتفق على معايير ومقاييس موحدة للأطعمة الحلال بهدف إعادة الثقة إلى السوق.

وأوضح بدري أن وجود عدد كبير من العلامات التجارية للأطعمة الحلال يعني أن هذه المنتجات ستكون أكثر تكلفة بكثير مما يجب أن تكون عليه.

وأعطى بدري مثالاً عن الصعوبات التي يواجهها هذا القطاع نظراً لعدم وجود علامة موحدة، حيث قال: “كنت في زيارة إلى مصنع للدواجن في البرازيل، وكان عليهم الحصول على موافقات للتحقق من المنتجات من 35 بلداً مختلفاً، وجود هيئة واحدة لإصدار الشهادات سيجعل هذه المنتجات أرخص بكثير للمستهلك”.

b0c362a426e0570a4e0f6a706700da5a